تونس لن تشارك في مؤتمر برلين والمغرب تستغرب إقصائها

تونس لن تشارك في مؤتمر برلين والمغرب تستغرب إقصائها
(أ ب)

أعلنت تونس، اليوم السبت، أنها لن تشارك في مؤتمر برلين حول الأزمة الليبية المزمع عقده في العاصمة الألمانية، يوم غد الأحد، نظرًا لتلقيها دعوة إلى حضوره في وقت متأخر.

وقالت وزارة الخارجية التونسية، في بيان، إنه "يتعذر على تونس المشاركة في مؤتمر برلين". وأوضحت أن قرار عدم حضور المؤتمر يأتي نظرًا "لورود الدعوة بصفة متأخرة، وعدم مشاركة تونس في المسار التحضيري لمؤتمر برلين، الذي انطلق منذ أيلول/ سبتمبر الماضي، واعتبارًا لحرصها على أن يكون دورها فاعلًا كقوة اقتراح إلى جانب كلّ الدول الأخرى الساعية من أجل السلم والأمن في إطار الشرعية الدولية".

وعبّرت المغرب عن استغرابها لإقصائها من مؤتمر برلين المتوقع انعقاده، يوم الأحد، حول ليبيا، حسب وزارة الخارجية المغربية.

وقالت الوزارة، في بيان، إن "المملكة المغربية كانت دائمًا في طليعة الجهود الدولية الرامية إلى تسوية الأزمة الليبية".

ولفت البيان إلى أن "المملكة المغربية لا تفهم المعايير ولا الدوافع التي أملت اختيار البلدان المشاركة في هذا الاجتماع".

وتستضيف برلين، يوم الأحد، مؤتمرًا حول ليبيا من المقرر أن يشارك فيه كل من الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وبريطانيا والصين وألمانيا وتركيا وإيطاليا ومصر والإمارات والجزائر والكونغو.

كما يحضر المؤتمر المرتقب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة "الوفاق" الليبية المعترف بها دوليا فائز السراج، والجنرال المتقاعد خليفة حفتر.

ويشارك فيه، أيضًا، 4 منظمات دولية وإقليمية هي الأمم المتحدة، والاتحاد الأوروبي، والاتحاد الإفريقي، والجامعة العربية، فيما لم تُدع كل من قطر واليونان والمغرب إلى المؤتمر رغم اهتمامها بالملف الليبي.