انتهاءالمحادثات النووية بشان كوريا الشمالية

انتهاءالمحادثات النووية بشان كوريا الشمالية

أكدت وزارة الخارجية الصينية اليوم انتهاء محادثات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية والصين بشان برنامج بيونجيانج النووي.

ونقلت وكالة انباء شينخوا الصينية عن متحدث باسم وزارة الخارجية الصينية قوله ان الاطراف الثلاثة سعت اثناء المحادثات الى حل سلمي للمشكلة النووية.

ولم يوضح المسؤول اذا كانت ستعقد محادثات اخرى بين الدول الثلاث ولم يذكر البيان الختامي حصيلة النتائج التي تم التوصل اليها خلال الاجتماعات المغلقة التي استمرت على مدى اليومين الماضيين. ولم تسفر المباحثات عن اية نتائج حتى يوم امس حين اعترف الوفد الكوري الشمالي بامتلاك بلاده اسلحة نووية والذي اعقبه تعهد الاطراف المشاركة بضرورة اتمام مسيرة اقناع بيونغ يانغ بضرورة عقد المزيد من الاجتماعات لايجاد حل سلمي للازمة.

ونقل عن مصدر مشارك في المباحثات القول ان وفد كوريا الشمالية الذي لم يكن يرغب بمشاركة الصين في الاجتماع اشار خلال المباحثات الى ان بلاده قد تقوم باثبات امتلاكها للأسلحة "قريبا".

وكانت بيونغ يانغ قد حذرت في بيان اصدرته يوم الخميس من احتمال ان تؤدي الاوضاع الراهنة في المنطقة الى اندلاع "الحرب". كما دعا البيان الولايات المتحدة الى تغيير سياساتها تجاه بيونغ يانغ.

يذكر ان التوتر في شبه الجزيرة الكورية بدء في اكتوبر من العام الماضي بعد اتهام واشنطن لبيونغ يانغ بمحاولة تطوير اسلحة نووية في انتهاك لمعاهدة الحد من انتشار اسلحة الدمار الشامل التي وقعت عام 1994 فيما انكرت بيونغ يانغ الاتهامات
الاميركية مؤكدة بان البرنامج التطويري ينحصر في اغراض سلمية لتوليد الطاقة.

وارتفعت حدة التوتر بعد قيام حكومة كوريا الشمالية بطرد المراقبين الدوليين التابعين للوكالة الدولية للطاقة الذرية من اراضيها والبدء في تشغيل احد مفاعلاتها النووية وذلك بعد ان حدت واشنطن من كمية غاز التدفئة التي تزود به كوريا الشمالية.

ودخلت بيونغ يانغ التاريخ لتصبح اول دولة تعلن انسحابها من معاهدة الحد من نشر الأسلحة النووية الدولية

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018