المسؤولون العراقيون المستسلمون محجوزون في مطار بغداد

المسؤولون العراقيون المستسلمون محجوزون في مطار بغداد

ذكرت قناة" /العربية " الفضائية ان المسؤولين العراقيين الذين سلموا انفسهم الى القوات الامريكية محجوزون بمطار بغداد في ظروف سيئة .

ونقلت القناة عن مصادر خاصة القول ان القوات الامريكية تقدم للمسئولين العراقيين وجبات طعام قليلة جدا وتكاد تكون معدومة كما انهم ينامون على الارض .

واضافت وفقا للمصادر ان طارق عزيز نائب رئيس الوزراء السابق الذي يعاني من جلطة في القلب لا يخضع لنفس ظروف الاعتقال.وفي تطور اخر، زعمت مصادر صحفية اليوم ان نائب رئيس الوزراء في النظام العراقي المنهار طارق عزيز سينقل الى بريطانيا في وقت لاحق من هذه الاسبوع حيث سيخضع " لاشهر من الاستجوابات عن نظام صدام حسين".

واضافت المصادر ان بريطانيا والولايات المتحدة الامريكية توصلتا الى خطة مشتركة لنقل عزيز الى بريطانيا وذلك في اطار الاتفاقية التي تمت بين عزيز وقوات التحالف، مشيرة الى ان عزيز سيسكن في مكان ما في جنوبي غرب انجلترا حيث سيزود منزله بانظمة امان وحراسة مرتبطة مباشرة مع مركز الشرطة المحلي.

ونقلت المصادر ايضا ان المنزل سيكون في منطقة نائية وان حراسة عزيز وحدها ستكلف الحكومة البريطانية حوالي مليون جنيه استرليني سنويا لبقية حياته.

يذكر، ان دونالد رامسفيلد وزير الدفاع الامريكي كات قد قال في وقت سابق انه لن يتم نقل احد من المسئولين العراقيين الذين يستسلمون او يلقى القبض عليهم الى القاعدة البحرية الامريكية في خليج " جوانتانامو " بكوبا ..مضيفا ان أسرى حرب العراق يمكن أن يبقوا دون أية صعوبة في العراق.