جيش الإحتلال الأمريكي 20 من 79 حالة وفاة معتقلين، فقط، يشتبه بأنها قتل جنائي!

جيش الإحتلال الأمريكي 20 من 79 حالة وفاة معتقلين، فقط، يشتبه بأنها قتل جنائي!

قال مسؤولون عسكريون في جيش الإحتلال الأمريكي أن أكثر من 20 معتقلا في العراق وأفغانستان لقوا حتفهم على أيدي القوات الأميركية في حالات قتل جنائية مؤكدة أو مشتبه فيها.

وأوضحت أرقام أعلنها الجيش أن هيئة التحقيقات الجنائية بالقوات المسلحة أجرت تحقيقات في وفاة 79 معتقلا بالسجون الأميركية بالعراق وأفغانستان تعود إلى عام 2002 في 68 تحقيقا منفصلا. وتفوق حالات الوفاة بين المعتقلين بكثير الأرقام التي اعترفت بها في السابق وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون).

وأجرى الجيش تحقيقات في 24 قضية تشمل جرائم قتل مؤكدة أو مشتبه فيها و11 قضية قتل مؤكدة أو يشتبه في أنها مبررة.

وهناك 28 قضية تتعلق بوفاة معتقلين اعتبرت طبيعية أو حدثت دون قصد وخمس قضايا صنفت بأن سبب الوفاة فيها "غير محدد".


ومنذ كشف النقاب العام الماضي عن انتهاكات بحق السجناء بسجن أبو غريب في العراق، تعرضت واشنطن لانتقادات دولية بشأن معاملة السجناء بالعراق ومعسكر الاعتقال بالقاعدة البحرية الأميركية في غوانتانامو بكوبا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018