صدام يكرر اتهاماته ويصف البيت الأبيض بـ"الكاذب"

صدام يكرر اتهاماته ويصف البيت الأبيض بـ"الكاذب"

قال صدام حسين إن النفي الذي أصدره البيت الأبيض اقواله للتعذيب أثناء احتجازه لدى الأمريكيين، محض "أكاذيب".

وكان الزعيم العراقي السابق قد قال خلال جلسة الأربعاء إنه تعرض للتعذيب أثناء احتجازه لدى الأمريكيين.

وبعد أن رفضت الولايات المتحدة الاتهامت ووصفتها بأنها "سخيفة وغير معقولة"، كرر صدام اتهاماته خلال جلسة اليوم الخميس.

وتستمر المحكمة في بغداد بالاستماع لمزيد من الشهود.

ويحاكم صدام حسين حاليا بناء على اتهامات بقتل 148 شخصا في قرية الدجيل عام 1982. غير أنه ينفي تلك الاتهامات.

وقال الرئيس العراقي السابق إنه لا يمكن تصديق الولايات المتحدة، نظرا لمزاعمها قبل الحرب بامتلاك العراق أسلحة دمار شامل، بينما لم يتم العثور على أي من تلك الأسلحة.

وتابع قائلا للمحكمة "نحن لا نكذب، البيت الأبيض هو الذي يكذب".

وكرر صدام بأنه أصيب بجراح من جراء الضرب، وقال إن بعض الإصابات استغرقت ثمانية أشهر حتى تبرأ.

غير أن الولايات المتحدة قالت إن صدام حسين عومل معاملة جيدا للغاية أثناء احتجازه.