تقرير امريكي: إسرائيل ليست ضمن الدول التي يجري فيها خرق لحقوق الإنسان..

تقرير امريكي: إسرائيل ليست ضمن الدول التي يجري فيها خرق لحقوق الإنسان..

رغم كل ما يجري في إسرائيل من تمييز عنصري ضد المواطنين العرب والسياسة الجائرة المتبعة ضدهم، ورغم جرائم الإحتلال في الأراضي الفلسطينية، وأعمال التنكيل المستمرة بالإنسان الفلسطيني، وخاصة في السجون والمعتقلات، إلا أن تقرير وزارة الخارجية الأمريكية حول الديمقراطية وحقوق الإنسان لا يصنف إسرائيل ضمن الدول التي يجري فيها خرق لحقوق الإنسان!

ونقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" مقتطفات من التقرير السنوي الذي يعد سنوياً، منذ العام 1977، من قبل وزارة الخارجية الأمريكية، بشأن حقوق الإنسان، والذي نشر يوم أمس الأربعاء. ويتابع التقرير ما يجري في 196 دولة فيما يتصل بالديمقراطية وحقوق الإنسان.

ويتحدث معدو التقرير عن إسرائيل في سياق "الملاحقات الجدية من قبل رجال الأمن ضد المعتقلين الفلسطينيين، والظروف السيئة في عدد من السجون والمعتقلات، وتمييز رسمي وقانوني واجتماعي ضد المواطنين العرب، وتمييز شخصي ومدني ضد مواطنين ليسوا يهوداً اورثوذوكسيين، وعنف إجتماعي، وتمييز ضد النساء".

كما يشير التقرير إلى "تجارة النساء والتنكيل بهن وبالعمال الأجانب، وتمييز ضد المعاقين، وفساد حكومي".

علاوة على ذلك، يضيف التقرير، ففي حين يجري فصل المعتقلين الجنائيين دون سن 17 عاماً عن السجناء البالغين، فإن مثل هذا الفصل لا يتم في حالة المعتقلين الفلسطينيين في جيل 16 عاماً، أو أقل.

كما يتطرق التقرير إلى قوانين الزواج في إسرائيل، ويشير إلى أن "اليهود بإمكانهم الزواج فقط في طقوس يهودية أورثوذوكسية".

وبالرغم من سلسلة طويلة من الإتهامات، فإن إسرائيل في نهاية الأمر، بحسب التقرير، على مايرام، ولم يتم شملها ضمن الدول التي يجري فيها خرق لحقوق الإنسان!

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018