تعيين بلير بشكل رسمي مبعوثاً للرباعية الدولي إلى الشرق الأوسط..

تعيين بلير بشكل رسمي مبعوثاً للرباعية الدولي إلى الشرق الأوسط..

تسلم رئيس الحكومة البريطانية السابق، توني بلير، يوم أمس الخميس، مهام منصبه بشكل رسمي كمبعوث خاص للرباعية الدولية إلى الشرق الأوسط.

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقد في برشلونة، رفض بلير الادعاءات التي تشير إلى أن الحصار الدولي المفروض على حركة حماس سوف يمس بمهمته في الشرق الأوسط. وبحسبه فإن هناك إحساساً بإمكانية تحريك ما أسماه بـ"العملية السياسية" في الشرق الأوسط.

ومن جهتها قالت وزيرة الخارجية الأمريكية، كونداليزا رايس، إن المطلوب هو المزيد من الحظ والتفاؤل من أجل التوصل إلى سلام في الشرق الأوسط. كما اعتبرت بلير ملتزماً بالديمقراطية، وأن تعيينه من شأنه أن يدب الحياة في "العملية السياسية".

وبينما تشيد رايس بالتزام بلير بالديمقراطية، فقد أكدت بالمقابل على مواقف الرباعية الدولية بعدم إجراء اتصالات مع حركة حماس والتي اتخذت فور صعود حماس إلى السلطة في انتخابات ديمقراطية. وأيدت رايس أن تكون اتصالات بلير مع إسرائيل ومع حركة فتح.

كما رحب السكرتير العام للأمم المتحدة، بان كي مون، بقرار التعيين، وطالب إسرائيل والفلسطينيين وقادة المنطقة التعاون مع بلير. وأضاف أن الرباعية الدولية سوف تعمل على تقديم المساعدة لبلير.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018