قائد قوات حرس الثورة الإيرانية: إيران لديها صواريخ يمكنها الوصول للمواقع النووية الإسرائيلية

قائد قوات حرس الثورة الإيرانية: إيران لديها صواريخ يمكنها الوصول للمواقع النووية الإسرائيلية

حذر قائد قوات الحرس الثوري الإيرانية، محمد علي جعفري إسرائيل من أي خطوة هجومية، وقال إن إن إيران لديها صواريخ يمكنها الوصول للمواقع النووية الإسرائيلية. جاءت التصريحات وسط تكهنات بأن اسرائيل قد تستهدف منشات إيران النووية لإحباط إمكانية حصولها على سلاح نووي.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الايرانية عن جعفري قوله "الدفاعات الصاروخية الايرانية يمكنها الوصول لكل المنشآت النووية في مختلف أنحاء الاراضي الواقعة تحت احتلال النظام الصهيوني."

وأضاف جعفري أن عقيدة إيران الأمنية تعتمد على الدفاع ولكن في حال «قام الأعداء بمن فيهم النظام الصهيوني، بخطوة ما، سنرد بصرامة ونستخدم الصواريخ التي بحوزتنا لصد الهجوم. يوجد اليوم لدى الجمهورية الإسلامية الإيرانية صواريخ بمدى 2000 كم، وبناء على ذلك كل المناطق الإسرائيلية ما في ذلك المنشآت النووية لهذا النظام، تتواجد في ندى صواريخنا. وخلص إلى القول إن الولايات المتحدة وإسرائيلليس لديهما القدرة على مهاجمة إيران".

ومن جانبه قال الرئيس الإيراني أحمدي نجاد في كلمة ألقاها في المؤتمر الدولي الرابع لدعم الشعب الفلسطيني الذي بدأ اعماله اليوم في طهران بحضور شخصيات سياسية و فكرية من مختلف دول العالم: "قصة المحارق النازية أمة بلا وطن ووطن بلا أمة.. هي أكبر أكاذيب حقبتنا." وكان الرئيس الايراني قد أثار حفيظة الغرب بقوله ان تلك المحارق هي " اسطورة".

وكرر أحمدي نجاد دعوته لاجراء استفتاء عام بين الفلسطينيين المسلمين واليهود والمسيحيين على السواء في شتى انحاء العالم ليحدد الحكومة التي تتشكل لتسيطر على كل هذه الاراضي بما في ذلك الاراضي المقامة عليها اسرائيل الان. و أضاف أن " الدول التي اختلقت الكيان الصهيوني لا يمكن أن تكون وسيطاً نزيهاً لتسوية القضية الفلسطينية و إحلال السلام بالمنطقة" .