الناشطة الأديبة الكندية نوعمي كلاين تدعو إلى مقاطعة إسرائيل

الناشطة الأديبة الكندية نوعمي كلاين تدعو إلى مقاطعة إسرائيل

يستضيف مدى الكرمل، المركز العربي للدارسات الاجتماعية التطبيقية، بالتعاون من مركز عدالة ودار أندلس للنش، الناشطة والصحافية والكاتبة الكندية نوعمي كلاين، في ندوة على شرف صدور كتابها "عقيدة الصدمة: صعود رأسمالية الكوارث" في اللغتين العربية والعبرية. تعقد الندوة يوم الأربعاء الساعة السابعة مساء في مسرح الميدان في حيفا.

السيدة كلاين هي صحافية وأديبة معروفة حاصلة على العديد من الجوائز القيمة وتعتبر واحدة من أهم المفكرات الناشطات، واحد رموز مقاطعة إسرائيل ومناهضة العولمة. وكانت كلاين قد وصلت إلى البلاد في الأسبوع الماضي وشاركت في العديد من الفعاليات السياسية الاحتجاجية، حيث شاركت في المظاهرة الأسبوعية في قرية بلعين للاحتجاج على جدار الفصل العنصري. كما شاركت في ندوة في رام الله حول المقاطعة نظمتها اللجنة الوطنية الفلسطينية لمقاطعة إسرائيل، دعت خلالها إلى مقاطعة إسرائيل آكاديميا. وقالت إن القمع الذي تمارسه اسرائيل ضد الفلسطينيين يذكر بنظام التمييز العنصري في جنوب أفريقيا. وفي بداية الأسبوع الحالي توجهت في زيارة تضامنية إلى غزة للوقوف على أثار الدمار الإسرائيلي عن كثب.

في عام 2000 أصدرت كلاين كتابها "نو لوغو" الذي انتقدت فيه بشدة العولمة الاقتصادية. وفي عام 2007 صدر كتابها الأخير "عقيدة الصدمة: صعود رأسمالية الكوارث"، والذي صدر بالعبرية عن دار أندلس للنشر لصاحبتها ياعيل ليرر التي نسقت زيارة كلاين للبلاد، كما صدر مؤخرا باللغة العربية.