احمدي نجاد: ايران لن تفاوض حول حقوقها في المجال النووي

احمدي نجاد: ايران لن تفاوض حول حقوقها في المجال النووي

اعلن الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الاحد ان ايران "لن تفاوض حول حقوقها الثابتة" في المجال النووي لكنها تريد بحث "التعاون الدولي (...) لتسوية المشاكل الاقتصادية والامن".

وقال احمدي نجاد عند استقباله السفير البريطاني سايمون غاس الذي سلمه اوراق اعتماده ان "التكنولوجيا النووية السلمية هي الحق الشرعي والنهائي للامة الايرانية وايران لن تتفاوض مع احد حول حقوقها الثابتة" في هذا المجال.

واضاف، كما نقلت عنه وكالة الانباء فارس، "لكننا مستعدون لبحث التعاون الدولي لتسوية المشاكل الاقتصادية والامن في العالم. ونعتبر ان هذه المشاكل لا يمكن ان تحل بدون مشاركة الجميع".

ومن ناحية اخرى اعلن وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو الاحد ان تركيا مستعدة لاستضافة اجتماع بين ايران واعضاء مجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا والمانيا) حول البرنامج النووي الايراني.

وقال داود اوغلو كما نقلت عنه وكالة الانباء الايرانية الرسمية، ان "رزمة المقترحات الايرانية تشكل قاعدة جيدة لبحث مسائل دولية كبرى وعبر عن الامل في ان تبدأ هذه المفاوضات في اسرع وقت ممكن".

وقال ايضا ان "تركيا مستعدة لاستضافة مثل هذه المباحثات" بحسب الوكالة الايرانية.

والوزير التركي الذي ينهي زيارة رسمية استغرقت يومين الى ايران ادلى بهذا التصريح خلال لقائه مع سعيد جليلي امين عام المجلس الاعلى للامن القومي الايراني الذي يشغل ايضا منصب رئيس فريق المفاوضين الايرانيين في الملف النووي.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية