تقارب بين مدفيديف وأوباما في شأن العقوبات حول إيران

تقارب بين مدفيديف وأوباما في شأن العقوبات حول إيران

اشار الرئيس الروسي ديميتري مدفيديف الى ان بلاده ربما تقبل فرض عقوبات اضافية على ايران بسبب برنامجها النووي.

وقال ميدفيديف عقب اجتماعه مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، أن العقوبات تكون احيانا "حتمية".

وقال مدفيديف "موقف روسيا بسيط: نادرا ما تكون العقوبات مثمرة لكن أحيانا تكون حتمية. إنها مسألة اختيار"، في إشارة إلى استمرار الرفض الإيراني لوقف انشطة تخصيب اليورانيوم.

وحث الرئيس الروسي المجتمع الدولي على إرسال الإشارات والحوافز الصحيحة إلى طهران.

وأضاف "نحتاج إلى مساعدة إيران على اتخاذ القرارات الصحيحة".

ومن جانبه قال أوباما بعد الاجتماع أن روسيا والولايات المتحدة سوف تفرضان عقوبات على إيران إذا لم تثبت أنها لا تطور أسلحة نووية.

وتأتي تصريحات ميدفيديف واوباما قبل ايام من استئناف طهران المباحثات مع الدول دائمة العضوية في مجلس الامن، بالاضافة الى المانيا.