ساركوزي يعبر عن قلقه ازاء احتمال قيام "هلال الارهاب"

ساركوزي يعبر عن قلقه ازاء احتمال قيام "هلال الارهاب"

عبر الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي اليوم امام سفراء فرنسا المجتمعين في الاليزيه عن "قلق حقيقي" يبرز حاليا ازاء خطر ان يتحول ما وصفه بـ"هلال الازمات" الممتد من باكستان الى الشرق الاوسط وصولا الى منطقة الساحل الافريقي الى "هلال الارهاب"، على حد تعبيره.

وقال ساركوزي في افتتاح المؤتمر السنوي للسفراء الذي يستمر من الاربعاء الى الجمعة "لا يوجد اليوم اي تنسيق عملاني بين المجموعات التي تنشط بين طرفي هلال الازمات هذا".

واضاف "لكن اذا تدهور الوضع فان الخطر سيكون كبيرا لظهور سلسلة متواصلة تربط القواعد الارهابية في كويتا (باكستان) والجنوب الافغاني بتلك (القواعد) في اليمن والصومال والساحل".

واكد الرئيس الفرنسي "هناك قلق حقيقي" لجهة بناء "هلال الارهاب".

واعتبر ساركوزي "ان كل التحليلات تؤكد ان قدرة القاعدة على شن هجمات مدمرة على الدول الغربية تقلصت منذ 2001"، لكن "في المقابل ازداد نفوذ القاعدة واولئك الذين يدورون في فلكها في بعض الدول، من باكستان الى مالي".

وفي منطقة الساحل، اكد ساركوزي ان "فرنسا تساعد بدون تحفظ الحكومات التي تطلب منها ذلك" في محاربتها المجموعات الاسلامية، مضيفا ان باريس "تقف ايضا الى جانب الجزائر والمغرب وتونس وليبيا".

وتحدث الرئيس الفرنسي ايضا عن الوضع في الصومال. وقال ان انتصار متمردي حركة الشباب الاسلامية المتطرفة في مقديشو "ستحول الصومال الى قاعدة انطلاق لتنظيم القاعدة، وسيكون ذلك كارثة". مضيفا ان ذلك سيفضي الى "زعزعة استقرار منطقة برمتها اضعفتها اصلا الاضطرابات في السودان".