صالحي: ايران انتجت حوالى 30 كلغ من اليورانيوم عالي التخصيب

صالحي: ايران انتجت حوالى 30 كلغ من اليورانيوم عالي التخصيب

اعلنت ايران اليوم انها انتجت حوالى 30 كلغ من اليورانيوم المخصب بنسبة 20%، على رغم بضعة قرارات اصدرتها الامم المتحدة لفرض عقوبات على طهران بسبب هذا النشاط النووي المثير للجدل.

وقال رئيس البرنامج النووي الايراني علي اكبر صالحي في تصريح نشرته وكالة ايسنا للانباء، "لقد انتجنا حتى الان حوالى 30 كلغ من اليورانيوم العالي التخصيب".

وزاد انتاج ايران لليورانيوم المخصب بنسبة 20% منذ شباط/فبراير، من التوتر مع الدول العظمى التي تبدي قلقها من برنامج تخصيب اليورانيوم الذي اطلقته طهران في 2006، وتشتبه في انها تسعى الى حيازة السلاح النووي على رغم النفي المتكرر.

وقد بررت ايران انتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 20% بحاجات مفاعلها المخصص للبحوث في طهران. واعلن المسؤولون الايرانيون منذ ذلك الحين مرارا انهم قد يوقفون الانتاج اذا ما حصلوا من الدول الكبرى على الوقود الضروري لهذا المفاعل.

ويستخدم اليورانيوم الضعيف التخصيب (3,5%) وقودا للمفاعلات النووية، لكن تخصيبه العالي (90% تقريبا) يتيح صنع السلاح النووي.

واصدر مجلس الامن في التاسع من حزيران/يونيو قرارا جديدا حول العقوبات ضد ايران التي انذرتها الامم المتحدة بضرورة وقف انشطتها لتخصيب اليورانيوم.

وكانت مجموعة 5+1 (المانيا بالاضافة الى الاعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الامن: الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا) اقترحت في تشرين الاول/اكتوبر 2009 ان تسلمها ايران 70% من اليورانيوم الضعيف التخصيب لديها، حتى تحوله هذه البلدان الى وقود لمفاعلها.

ورفضت ايران هذا العرض، معتبرة انه لا ينطوي على الضمانات الكافية، وقدمت في ايار/مايو، بدعم من تركيا والبرازيل، اقتراحا مضادا ينص على تبادل الوقود في الاراضي التركية. وتجاهلت الدول الكبرى هذا العرض.

ومن المقرر ان تجرى مفاوضات في منتصف تشرين الثاني/نوفمبر بين ايران والدول الكبرى حول الملف النووي.