إيران تطالب الأمم المتحدة بإجبار إسرائيل على التخلي عن برنامجها النووي وإخضاع منشآته للرقابة..

إيران تطالب الأمم المتحدة بإجبار إسرائيل على التخلي عن برنامجها النووي وإخضاع منشآته للرقابة..

دعت إيران مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة إلي إجبار إسرائيل على التخلي عن أسلحتها النووية وحثها على الانضمام إلى معاهدة حظر الانتشار النووي.

جاءت الدعوة في رسالة بعث بها جواد ظريفي سفير إيران لدى الأمم المتحدة إلي المجلس المؤلف من 15 دولة بعد أن لمح رئيس الوزراء الإسرائيلي أيهود اولمرت للمرة الأولى ..في مقابلة مع التلفزيون الألماني.. إلي أن بلاده لديها أسلحة نووية.

ولم تعترف إسرائيل رسميا بامتلاك قنابل ذرية وتتبع سياسة الغموض حيال برنامجه النووي ولم توقع على وثيقة حظر الانتشار النووي.

وقال هانز بليكس المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة في يونيو حزيران الماضي أن من المعتقد أن إسرائيل لديها حوالي 200 قنبلة نووية.

وقال ظريفي ان تلميح ولمرت إلي أن إسرائيل لديها ترسانة نووية "أزال أي ذريعة ..إذا كانت هناك إي ذريعة على الإطلاق.. لاستمرار المجلس في عدم اتخاذ إجراء في وجه هذا التهديد الفعلي للسلم والأمن الدوليين."

وحض المجلس على "إجبارها (اسرائيل) على التخلي عن الأسلحة النووية وحثها على الانضمام إلى معاهدة حظر الانتشار النووي دون إبطاء ومطالبة نظامها بأن يضع على الفور كافة منشاته النووية تحت النظام الشامل للضمانات للوكالة الدولية للطاقة الذرية."

وتقول طهران ان برنامجها النووي يهدف فقط لإنتاج الكهرباء، ويذكر أنه في آخر تقرير لوكالة الطاقة الذرية قال أحد كبار المسؤولين في الوكالة إن فريق المفتشين لم يكشف عن أي دليل دامغ بأن البرنامج النووي الإيراني يحمل صبغة عسكرية.


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018