الاتحاد الأوروبي ودول غربية وعربية تدين مذبحة بيت حانون ..

الاتحاد الأوروبي  ودول غربية وعربية تدين مذبحة بيت حانون ..

أدان المجتمع الدولي المذبحة التي نفذها الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم وذهب ضحيتها 20 شخصا بينهم نساء وأطفال وعائلات كاملة، فقد أعرب الاتحاد الأوروبي عن "صدمته العميقة"
ووصفت ايطاليا ما حدث بانه "مذبحة" فيما أدانت فرنسا القصف "العشوائي" الذي قالت انه ينتهك القانون الدولي. وفي لبنان احتج الاف الطلاب الفلسطينيون. كما وأصدرت سوريا بيانا أدانت فيه إرهاب الدولة.

قالت مفوضة العلاقات الخارجية بالاتحاد الأوروبي بنيتا فيريرو فالدنر في بيان "ان مقتل هذا العدد الكبير من المدنيين في غزة صباح يوم الأربعاء وبينهم الكثير من الأطفال هو صدمة مروعة. لإسرائيل حق الدفاع عن نفسها ولكن ليس على حساب أرواح الابرياء."

وقال منسق السياسات الخارجية بالاتحاد الأوروبي خافيير سولانا انه يأسف من الهجوم ودعا لإنهاء دائرة العنف. وأضاف "هذه العمليات العسكرية يتعين وقفها. علينا أن نعطي لعملية المصالحة بين الفلسطينيين فرصة."


وقال وزير الخارجية الايطالي ماسيمو داليما انه يتعين وقف العنف من أجل تجنب "العودة إلى مناخ الحرب. هذا الصباح ذبح 18 شخصا.. نساء وأطفال.. في تصعيد للعنف أعتقد انه غير مقبول.. وأعتقد انه بات من الضروري أن تكون هناك مبادرة دولية لحلحلة الوضع الفلسطيني."

وقالت وزيرة الخارجية البريطانية مارجريت بيكيت انها انزعجت بصورة عميقة جراء وفاة مدنيين فلسطينيين. وأضافت "على اسرائيل ان تحترم التزامها بتجنب إيذاء المدنيين. من الصعب معرفة القصد من وراء هذا العمل وكيف يمكن تبريره."

وقال وزير الخارجية الفرنسي فيليب دوست بلازي ان فرنسا "تدين القصف المدفعي العشوائي داخل المناطق المأهولة بالسكان الذي وقع بصورة تنتهك القانون الانساني ولا سيما اتفاقات جنيف." هذا وانتقدت فرنسا وبريطانيا أيضا "استمرار الهجمات الصاروخية من جانب النشطاء الفلسطينيين على إسرائيل".

وفي دمشق قال بيان لوزارة الخارجية السورية "ان سوريا اذ تدين بشدة إرهاب الدولة الذي تقترفه اسرائيل.. تدعو الأخوة الفلسطينيين على مختلف انتماءاتهم السياسية إلى وحدة الصف الوطني في مواجهة الجرائم الإسرائيلية."

وقال البيان "ان المجتمع الدولي ومجلس الامن بشكل خاص يتحمل المسؤولية التامة عن وقف هذه المجازر ومحاسبة اسرائيل على جرائمها المتكررة. وان عليه أن يحمل اسرائيل المسؤولية التامة عن التداعيات الخطيرة التي يمكن ان تنجم عن ذلك."

واتهمت منظمة المؤتمر الإسلامي إسرائيل بارتكاب جرائم حرب. وطلبت في بيان من مجلس الأمن الدولي اتخاذ إجراءات عاجلة لوقف الهجوم الإسرائيلي وضمان حماية الشعب الفلسطيني من "وحشية وإرهاب" دولة إسرائيل.

وقال عمرو موسى الأمين العام للجامعة العربية أن الهجمات الإسرائيلية "مجازر غير مبررة" وانه بدأ إجراء اتصالات لعقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب.

وفي لبنان سار آلاف الطلاب والأطفال الفلسطينيين في شوارع أكبر المخيمات في البلاد حاملين الإعلام الفلسطينية وداعين العرب للوقوف في وجه إسرائيل. وفيما علا صوت تلاوة للقران من المساجد ردد الحشد الذي تجمع في مخيم عين الحلوة شعارات منها "يا عرب وين العزة دبحوا أهالينا بغزة".



ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018