الامم المتحدة تتوقع استمرار العراق في دفع التعويضات

الامم المتحدة تتوقع استمرار العراق في دفع التعويضات

قال مسؤولون ان الامم المتحدة تتوقع استمرار السلطات العراقية في تسديد نسبة من عائدات النفط لتعويض ضحايا الاحتلال العراقي للكويت رغم غموض الموقف بشأن الحساب الموجود فيه هذه الودائع.

وقال رولف كنوتسون، الامين التنفيذي للجنة التعويضات التابعة للامم المتحدة، انه واثق من ان الحكومة العراقية المؤقتة ستواصل دفع خمسة في المئة من ايرادات النفط لتعويض الخسائر الناجمة عن الاحتلال العراقي للكويت خلال 1990-1991 وحرب الخليج وفقا لقرار صادر من مجلس الامن في هذا الشان.

الا ان المتحدث باسم اللجنة جوي سيلز قال انه مازالت هناك شكوك بعد نهاية نقاش جرى خلال اجتماع مغلق في مجلس ادارة اللجنة الذي يضم 15 دولة وهي الدول الاعضاء في مجلس الامن.

وعقدت اللجنة مشاورات على مدى اربعة ايام اختتمت امس، الجمعة.

وقال سيلز في مؤتمر صحفي، امس: "المسألتان هما من يوضع اسمه الان في حساب البنك المركزي الامريكي (مجلس الاحتياطي الاتحادي) وهل سوف يستمر في اداء المهمة كما كان الامر. والامر الثاني هو ما اذا كان العراق سيلتزم بهذا التعهد."

واضاف "اعتقد انه من الافضل للجميع استمرار ذلك. واعتقد ان العراق سيلتزم."