الدول المتوسطية تدعو الى اطلاق عملية سلام جديدة في الشرق الاوسط

الدول المتوسطية تدعو الى اطلاق عملية سلام جديدة في الشرق الاوسط

دعا وزراء من احد عشر دولة متوسطية خلال اجتماع لهم في اليكانتي (جنوب شرق اسبانيا) السبت إلى إطلاق عملية سلام "جديدة وذات مصداقية" في الشرق الأوسط واتخاذ إجراءات تساهم في خفض التوتر على المدى القصير في هذه المنطقة.
كما دعا الوزراء الى عقد مؤتمر دولي لمواجهة أزمة الشرق الأوسط حسب ما ورد في "إعلان اليكانتي" الذي صدر في ختام اجتماع "للمنتدى المتوسطي" (فوروميد) حسب ما نقل مصدر دبلوماسي.
والمنتدى المتوسطي عبارة عن هيئة استشارية مرتبطة بما يسمى عملية برشلونة بين الدول الاوروبية والدول المتوسطية وهو يضم احد عشر بلدا: اسبانيا وايطاليا وفرنسا واليونان وتركيا ومالطا والمغرب وتونس ومصر والجزائر والبرتغال.
ويدعو الإعلان أيضا إلى "إعادة تنشيط" خطة خارطة الطريق و"إعادة النظر" فيها.
ويدعو الإعلان على المدى القصير إلى إطلاق سراح المحتجزين الفلسطينيين والأسير الإسرائيلي، وإلى قيام إسرائيل بتسليم الأموال المستحقة للسلطة الفلسطينية، وإدارة الحدود بشكل يضمن "التوازن المناسب" بين الأمن وبين حرية تحرك الأشخاص والبضائع.
وأعلن وزير الخارجية الاسباني ميغيل انخيل موراتينوس السبت أن الهدف من الإجراءات المقترحة "وضع حد للمأساة وإخراج المنطقة من القدرية".
وأعلنت وزيرة الشؤون الأوروبية في فرنسا كاترين كولونا التي مثلت فرنسا في الاجتماع لوكالة فرانس برس ان الاجتماع شدد على "ضرورة انضمام الدول المتوسطية في عملية البحث عن حل في الشرق الاوسط".
وأضافت "ان الوضع لم يكن أبدا في السابق بمثل هذه الخطورة بسبب غياب الآفاق السياسية" في الشرق الأوسط داعية الى إيجاد "أجوبة عاجلة" لـ"تدهور الوضع في المنطقة".

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019