اللبناني الأصل جون ابي زيد سيخلف فرانكس في القيادة الاميركية الوسطى

اللبناني الأصل جون ابي زيد سيخلف فرانكس في القيادة الاميركية الوسطى

قالت مصادر في وزارة الدفاع الاميركية ان الجنرال جون ابي زيد اللبناني الاصل، سيحل محل الجنرال تومي فرانكس على رأس القيادة الاميركية الوسطى.

والجنرال ابي زيد (52 عاما) موجود حاليا في العراق. وهو احد مساعدين اثنين للجنرال تومي فرانكس (57 عاما) الذي سيتقاعد اعتبارا من مطلع تموز المقبل، وكان مكلفا قيادة العمليات العسكرية في العراق.

وفي حال اقر مجلس الشيوخ تعيينه، سيصبح الجنرال ابي زيد قائد كل القوات الاميركية التابعة للقيادة الوسطى التي تشمل مسؤوليتها 25 بلدا في منطقة تمتد من القرن الافريقي الى باكستان.

وتمتد هذه المنطقة على مساحة 4960 كيلومترا من الشرق الى الغرب و5700 كلم من الشمال الجنوب وتشمل عدة دول تتمتع باهمية استراتيجية من بينها افغانستان والعراق وايران وباكستان وكذلك منطقتي القرن الافريقي والخليج. وتنشر القوات الاميركية حاليا حوالى 250 الف عسكري في المنطقة بينهم 145 الفا في العراق.

والجنرال ابي زيد متخصص بالعالم العربي ويحمل اجازة بدراسات الشرق الاوسط من جامعة هافرد. وقد درس في جامعة عمان في الاردن وشارك بصفة ضابط في مجموعة مراقبين تابعة للامم المتحدة في لبنان.

وقد تخرج ايضا من الكلية العسكرية في ويست بوينت. وخلال ثلاثين عاما من عمله العسكري تولى مهاما في عدة مناطق من غرانادا الى كوسوفو. وقد شغل مناصب قائد وحدة للمشاة ثم رئيس الاكاديمية العسكرية في ويست بوينت فمساعد رئيس اركان الجيوش الاميركية الذي كان حينذاك الجنرال جون شاليكاشفيلي. وتولى قيادة قوة اثناء الغزو الاميركي لغرينادا في 1983.

وقاد ابي زيد كتيبة مظليين في الفرقة 82 المؤللة ثم فوجا انتشر في شمال العراق بعد حرب الخليج (1991). كما شارك في العمليات العسكرية في البوسنة في قيادة الفرقة الاولى للمدرعات ثم تولى قيادة الفرقة الاولى للمشاة المتمركزة في فورتسبورغ (المانيا) وعملت في كوسوفو. وقد عمل في هيئة الاركان من تشرين الاول 2000 الى كانون الاول2002.