الممثل الأميركي شون بين ينتقد بوش وإدارته وحرب العراق

الممثل الأميركي شون بين ينتقد بوش وإدارته وحرب العراق

نشر الممثل الأمريكي شون بين رسالة مفتوحة من أربعة آلاف كلمة في صحيفة "نيويورك تايمز" يدافع فيها عن زيارته بغداد في ديسمبر/ كانون الأول الماضي وينتقد الحرب التي قادتها الولايات المتحدة على العراق.

وقال بين في رسالته، التي نشرت أمس الجمعة، إن تغيير النظام في العراق كان لمصلحة الشركات الأميركية.

وأضاف ساخرا "نحن نرى بكتل وهاليبرتون ونرى بوش وتشيني ورمسفيلد ونرى مدنيين عراقيين قتلى" في إشارة إلى الشركتين اللتين ينتمي إليهما كبار المسؤولين الأميركيين. وقال إنه في مقابل ذلك "لا نرى أسلحة دمار شامل".

وسبق للممثل بين أن نشر رسالة مفتوحة إلى الرئيس الأميركي جورج بوش في صحيفة "واشنطن بوست" في أكتوبر/ تشرين الأول 2002 كلفته 56 ألف دولار ليعبر عن رأيه المناهض للحرب ومخاوفه من "تعسف إدارة بوش في النقاش".