الولايات المتحدة تفشل تبني بيان مخفف وغير ملزم ينتقد سياسة إسرائيل في قطاع غزة..

الولايات المتحدة تفشل تبني بيان مخفف وغير ملزم ينتقد سياسة إسرائيل في قطاع غزة..

أحبطت الولايات المتحدة في مجلس الامن التابع للامم المتحدة يوم الثلاثاء قرارا غير ملزم يعبر عن القلق للوضع الانساني في غزة ويطالب برفع الحصار.

وكان المجلس المؤلف من 15 دولة قد بدأ مناقشات حول بيان غير ملزم قبل اسبوع عقب اغلاق سلطات الاحتلال الاسرائيلية جميع المعابر الحدودية الى القطاع مما صعب تسليم المعونات الانسانية الى 1.5 مليون فلسطيني فيما قالت اسرائيل انه رد على هجمات فلسطينية بالصواريخ من غزة.

وأشار جاد الله الطلحي سفير ليبيا لدى الامم المتحدة ورئيس مجلس الامن للشهر الحالي الي ان طرابلس تلقي باللوم على واشنطن في المأزق. وقال للصحفيين "الاعضاء أدركوا هذا الصباح انهم لا يمكنهم الوصول الى اجماع... لماذا رفضت الولايات المتحدة التعديلات التي قدمتها ليبيا. اعتقد ان هذا سؤال يجب ان يقدم اليهم."

واقترحت الجامعة العربية الاسبوع الماضي مشروع بيان غير ملزم يعبر عن القلق للوضع الانساني في غزة وينتقد الهجمات على اسرائيل ويدعو الدولة اليهودية الى اعادة فتح المعابر الحدودية.

ووجد المشرع تأييدا بين جميع اعضاء المجلس عدا واشنطن التي اعترضت على ما وصفه نائب السفير الامريكي اليخاندرو وولف فشل المشروع في تناول المسألة الجوهرية وهي "الانقلاب غير المشروع بواسطة جماعة حماس الارهابية الذي اغتصب السلطة من السلطة الفلسطينية الشرعية."
واقترح الوفد الامريكي يوم الجمعة سلسلة تعديلات نتج عنها ما يشبه الاجماع. ولقي ذلك الاقتراح قبولا لدى جميع اعضاء المجلس عدا ليبيا.

وقدمت ليبيا وهي الدولة العربية الوحيدة في مجلس الامن اقتراحا مضادا يوم الاثنين لكن الولايات المتحدة ودولا خرى اعتبرته غير مقبول قائلة انه لا يذهب الي مدى كاف في ادانة الهجمات على اسرائيل.

وقال وولف عندما سئل عن اعتراضاته على الاقتراح الليبي المضاد "من الضروري ألا نساوي بين اعمال الدفاع عن النفس والهجمات الصاروخية الارهابية."

وعبر رياض منصور الممثل الفلسطيني الدائم لدى الامم المتحدة عن شعور بخيبة الامل. وقال "كنا نأمل ان يتبنى المجلس شيئا ما. من المؤسف جدا انه لم يتبنى شيئا... لا أعتقد ان هذه اشارة مفيدة."

وعبر السفير الفرنسي جان موريس ريبير أيضا عن الاسف لاخفاق المجلس "في الرد على خطورة الوضع وللمرة الاولى في ادانة تصعيد العنف خصوصا الهجمات الصاروخية الارهابية على اسرائيل."

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية