بوتين يفوز مجددا باغلبية ساحقة

بوتين يفوز مجددا باغلبية ساحقة

اظهرت النتائج شبه النهائية للانتخابات الرئاسية في روسيا أن الرئيس الحالي فلاديمير بوتين حصل على الاغلبية الكبيرة التي كان يتوقعها، والتي زادت على 70 في المئة.

وقد ظهر الرئيس الروسي على شاشات التلفزيون ليؤكد أمام الجميع فوزه بفترة رئاسية جديدة أمدها أربعة أعوام.

وقال بوتين: "اعتقد أنني عملت بجهد كبير خلال تلك السنوات، وقد عملت بشرف ونزاهة، ولا بد أن الناس شعروا بذلك".

وبعد أن تم احصاء اكثر من 96 في المئة من اجمالي الاصوات بينت النتائج شبه النهائية أن بوتين حظي بنحو 71,1 في المئة من الاصوات، في حين لم يتعدى اقرب منافسيه. زعيم الحزب الشيوعي نيكولاي كاريتونوف، نسبة 14 في المئة.

ويقول المسؤولون الروس إن نحو 61,5 في المئة من مجموع الناخبين المسجلين البالغ عددهم قرابة 109 ملايين روسي ادلوا باصواتهم في انتخبات الاحد، وهو ما يزيد كثيرا عن الحد الادنى البالغ 50 في المئة.

وتضم روسيا 95 ألف مركز اقتراع تمتد من مدينة كالينجراد في اقصى الشرق الى بحر البلطيق في الغرب، ومسجل بها 109 ملايين من الناخبين الروس، وتقطع 11 منطقة زمنية نظراً لوقوع روسيا على مجموعة كبيرة من خطوط العرض في الكرة الأرضية.

يشار الى ان هذه هي ثالث انتخابات رئاسية في روسيا منذ انهيار الاتحاد السوفييتي في عام 1991.

وسعيا إلى تشجيع الناخبين على الإدلاء بأصواتهم ناشد القادة السياسيون والزعماء الدينيون الناخبين القيام بواجبهم المدني.

وتلقى الناخبون حوافز للإدلاء بأصواتهم تراوحت بين بطاقات الحلاقة المجانية للمتقاعدين وتذاكر مجانية لدور السينما للشباب.

لكن لا يبدو أن أغلبية الروس تجاوبت مع هذه الحوافز. وقالت إحدى السيدات: "قطعا لن أصوت في هذه الانتخابات" وأضافت: "لقد تم حسم نتيجتها منذ وقت طويل".