تقرير للأمم المتحدة: 90% من أطفال العالم يتعرضون للعنف الجسدي..

تقرير للأمم المتحدة: 90% من أطفال العالم يتعرضون للعنف الجسدي..

كشف تقرير صدر عن الأمم المتحدة، يوم أمس الخميس، ووصفت نتائجه بالخطيرة، أن ما يقارب 90% من أطفال العالم يتعرضون للعنف الجسدي، وأن ما يقارب 150 مليون طفلة و73 مليون طفل تعرضوا للاعتداءات الجنسية، وأجريت عمليات ختان لما يقارب 140 مليون طفلة، وقتل ما يقارب 53 ألف طفل..

وأشار تقرير الأمم المتحدة إلى معطيات خطيرة جداً حول التنكيل والمس بالأطفال والقاصرين في كافة أنحاء العالم. وبين أن العنف ضد الأطفال لا يزال مقبولاً في كافة أرجاء العالم، حتى في الدول التي تعتبر متطورة.

وأشار إلى أن عدداً من الدول تسمح بحسب القانون بالعنف كوسيلة عقاب. وتبين أن هناك 106 دول تسمح بالعقاب الجسدي لطلاب في المدارس، في حين هناك 147 دولة لا تمنع العقاب الجسدي.

وبحسب التقرير يتعرض ما يقارب 275 مليون طفل للعنف الجسدي في بيوتهم سنوياً. وبرأي معدي التقرير فإن ظاهرة العنف ضد الأطفال في البيوت تتراوح بين 80-93%.

كما أشار التقرير إلى ظاهرة أخرى خطيرة تشمل الإعتداءات الجنسية، حيث تبين أن 14% من الأطفال الإناث (150 مليون طفلة) وما يقارب 73 مليون من الأطفال الذكور وقعوا ضحايا الإعتداءات الجنسية التي شملت الإغتصاب والأعمال المشينة. كما بين التقرير أنه أجري ما يقارب 140 مليون عملية ختان أنثى.

ولدى فحص ظاهرة العنف الجنسي في الدول المتطورة، تبين أن كل امرأة ثالثة (36% من النساء) كن ضحايا للتنكيل الجنسي أثناء مراحل الطفولة. كما بين أن 30% من الذكور كانوا ضحايا للاعتداء أو التنكيل الجنسي في طفولتهم.

وتناول التقرير زواج الفتيات القاصرات، وتبين أن ما يقارب 82 مليون فتاة جرى تزويجهن قبل أن يبلغن سن 18 عاماً، وفي عدد كبير من هذه الحالات، تم تزويج الفتيات خلافاً لرغباتهن.

وكشف التقرير أيضاً أن العام الماضي قد شهد مقتل ما يقارب 53 ألف طفل. وبحسب التقرير فإن عدد الفتيان القتلى في جيل 15-17 عاماً كان أربعة أضعاف الفتيات الضحايا في الجيل نفسه.

كما تناول التقرير عمل الأطفال، وتبين أنه في العام الماضي تم تشغيل ما يقارب 218 مليون طفل في سوق الأعمال المختلفة، ووصف عمل 126 مليون طفل منهم بأنها أعمال خطيرة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018