توقعات باستمرار ارتفاع أسعار الوقود في أمريكا

توقعات باستمرار ارتفاع أسعار الوقود في أمريكا

تتوقع الحكومة الأمريكية ارتفاعا جديدا في أسعار الغازولين في جميع أنحاء الولايات المتحدة وحتى نهاية يونيو/حزيران، مشيرة إلى الأسعار ستنخفض إلى المعدلات الحالية قبيل الخريف.

كما حذرت الحكومة من إمكانية ارتفاع حاد في سعر المادة بأسواق شمال شرق الولايات المتحدة والساحل الغربي, وفق وكالة الأسوشيبتد برس.

وقدرت وزارة الطاقة الأمريكية استمرار ارتفاع سعر غالون الغازولين من 1.78 دولاراً خلال الشهور القليلة القادمة ليصل في المتوسط إلى 1.81 دولاراً للغالون وحتى نهاية يونيو/حزيران.

ويتوقع أن يصل متوسط أسعار الغازولين في الفترة الممتدة من أبريل/نيسان - سبتمبر/أيلول إلى 1.76 دولاراً في جميع أنحاء الولايات المتحدة، وبارتفاع قدره 20 سنتاً عن نفس الفترة العام الماضي، حسب تقرير عن الوقود نشرته "دائرة معلومات الطاقة" الخميس.

ورجحت الإدارة احتمال ارتفاع أسعار الغازولين بصورة كبيرة في بعض المناطق الأمريكية، مثل كاليفورنيا، حيث يبلغ متوسط سعر الغالون 2.12 دولاراً.

ولن يحول غلاء الغازولين دون استخدام الأمريكيين للطرق البرية في تنقلاتهم الصيفية حيث يتوقع ارتفاع الطلب على المادة خلال صيف 2004 ليصل إلى 9.32 مليون برميل في اليوم.

وقال غاي كاروسو، من "دائرة معلومات الطاقة"، إن فترة النمو القوي للاقتصاد الأمريكي تزيد الطلب على الغالون مما ينعكس بالتالي على ارتفاع أسعاره.

ويتوقع محللو الدائرة أن يصل متوسط سعر النفط الخام إلى حوالي 33 دولاراً للبرميل خلال فترة الصيف، ويظل عند مستوياته الحالية عند 30 دولارا للبرميل خلال بقية العام.

وكانت أسعار النفط الخام قد وصلت إلى أعلى مستوياتها خلال 14 عاماً حيث بلغت ما يفوق 38 دولاراً للبرميل الشهر المنصرم، وبالرغم من تذبذب أسعار النفط بصورة وساعة إلا أنها ظلت عند مستوى يعلو على 30 دولارا للبرميل.

وأشار كارسو إلى أن ارتفاع أسعار النفط العام الفائت قد ساعدت في تراجع الطلب بنسبة 5 في المائة.

وأغلقت بورصة نيويورك الخميس عند 37 دولاراً لبرميل النفط الخفيف، أي بزيادة ثلاثة دولارات للبرميل عن إغلاق الأربعاء.