توقعات بمشاركة سلاح البحرية الألماني بمراقبة شواطئ لبنان..

توقعات بمشاركة سلاح البحرية الألماني بمراقبة شواطئ لبنان..

أشارت تقارير إعلامية أن ألمانيا سوف تشارك في القوات الدولية في جنوب لبنان، وذلك بحسب مصادر رفيعة في الحكومة الألمانية. وقد تم اتخاذ قرار مبدئي بهذا الشأن، وتجري الآن مناقشة حجم المشاركة الألمانية ونوعيتها.

وجاء أن ألمانيا تفضل التركيز على إرسال سلاح البحرية الألماني لمراقبة الشواطئ اللبنانية. كما تدرس إرسال وحدات برية مختارة إلى جنوب لبنان. وكانت قد تناقلت وكالات الأنباء أنها تنوي إرسال 3000 جندي، إلا أن ألمانيا أكدت أنه لا توجد نية في إرسال قوات كبيرة في هذه المرحلة.

يشار إلى أن البحرية الألمانية لديها عدة سفن في البحر المتوسط، في إطار حلف شمال الأطلسي (الناتو). كما تجري دراسة إرسال سفن أخرى وغواصات سريعة!

وتوقعت المصادر السياسية أن يتم الإعلان عن ذلك بشكل رسمي خلال الأسبوع الحالي من قبل المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ووزير الخارجية فرانك وولتر شطاينماير، اللذين يقومان بجولة في الشرق الأوسط.

وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية، إيهود أولمرت، قد صرح قبل أسبوع لصحيفة ألمانية أن يؤيد نشر قوات ألمانية ضمن القوات الدولية في جنوب لبنان.

كما أشارت التقارير الإعلامية إلى أن هناك معارضة شديدة للمشاركة في القوات الدولية من قبل كافة الأطياف السياسية الألمانية، وذلك لعدة أسباب، من ضمنها الخشية من أن الجنود الألمان سيجدون صعوبة في التصرف بحيادية ويطلقون النار باتجاه إسرائيل إذا اقتضت الضرورة!

ومن جهته عقب أولمرت على ذلك بالقول إن الجنود الألمان لن يطلقوا النار باتجاه إسرائيل، بل هم لحماية إسرائيل في إطار القوة الدولية!

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018