رئيس وزراء اسبانيا المنتخب سيسحب القوات من العراق

رئيس وزراء اسبانيا المنتخب سيسحب القوات من العراق

أعلن خوسيه لويس رودريجيز ثاباتيرو، الفائز في الانتخابات العامة باسبانيا/ اليوم الاثنين، اعتزامه سحب القوات الاسبانية من العراق وقوامها 1300 جندي.

وقال ثاباتيرو لاذاعة اسبانية انه لن يتخذ أي قرار قبل ان يتسلم السلطة ودون مشاورات سياسية واسعة النطاق.

وقال ثاباتيرو لراديو كادينا سير "لكن القوات الاسبانية في العراق ستعود الى الوطن.

يشار الى ان الحزب الاشتراكي الذي يقوده ثاباتيرو، كان من اشد المعارضين للحرب واعتبر الاحتلال الاميركي للعراق بمثابة كارثة.

الى ذلك قال جيرزي م. نواك مبعوث وارسو لدى حلف شمال الاطلسي ان بولندا أعربت عن استعدادها للاستمرار في قيادة قوة بوسط جنوب العراق اذا انسحبت اسبانيا التي كان من المقرر ان تتولى قيادة الفرقة في الاول من يوليو تموز.

وقال نواك ان بولندا التي تولت قيادة الفرقة التي تضم جنودا من 24 دولة في سبتمبر/ أيلول الماضي ستكون مستعدة للبقاء حتى نهاية العام الحالي الا أنها ستحتاج الى مساندة حلف شمال الاطلسي حتى تقوم بذلك.

ومضى يقول "اذا لزم الامر سنستمر في قيادة الفرقة متعددة الجنسيات. اننا مستعدون لذلك حتى اذا لم تتمكن اسبانيا من تنفيذ تعهداتها."