رايس تطالب سورية بالضغط على حزب الله لوقف الهجمات، وتطالب إسرائيل بـ"ضبط النفس"

رايس تطالب سورية بالضغط على حزب الله لوقف الهجمات، وتطالب إسرائيل بـ"ضبط النفس"

بينما رفض الجيش الإسرائيلي نفي حزب الله قيامه بإطلاق صاروخ على حيفا، بذريعة أن الصاروخ الذي سقط في حيفا يشبه الصاروخ الذي سقط في كرميئيل، طالبت وزيرة الخارجية الأمريكية، كونداليزا رايس، سورية بالضغط على حزب الله من أجل وقف هجومه على إسرائيل، كما جاء أنها طالبت إسرائيل بممارسة الإنضباط لدى تنفيذ الهجمات على الأهداف اللبنانية!

وفي الجولة التي رافقت فيها الرئيس الأمريكي، جورج بوش، في ألمانيا، قالت رايس:" من المهم أن تحافظ إسرائيل على ضبط النفس في عملياتها الدفاعية"، على حد تعبيرها!

إلى ذلك، أفادت وكالات الأنباء نقلاً عن مصادر أمنية لبنانية، أن طيران الإحتلال الإسرائيلي يواصل قصف الأهداف المدنية، وقام بقصف الشارع الرئيس الذي يربط العاصمة اللبنانية، بيروت، بالعاصمة السورية، دمشق، إلا أن المسار الرئيسي لم يتعرض للإصابة، كما لم ترد أنباء عن وقوع إصابات.

وفي سياق ذي صلة، تناقلت التقارير الإعلامية الإسرائيلية نبأ مفاده أن الرئيس الإيراني، محمود أحمدي نجاد، حذر إسرائيل من مهاجمة سورية، وأنه قال إن أي اعتداء على سورية هو اعتداء على الأمة الإسلامية.

وجاء أن التلفزيون الرسمي الإيراني قد أورد ذلك خلال محادثة هاتفية أجراها مع الرئيس السوري، بشار الأسد.

ومن جهتها أفادت وكالة الأنباء السورية، سانا، أن الرئيس السوري، بشار الأسد، تلقى اتصالا هاتفيا الليلة من الرئيس الإيراني، محمود احمدي نجاد، جرى خلاله استعراض الأوضاع في كل من لبنان وفلسطين. وأكد نجاد خلال الاتصال وقوف إيران مع سورية ودعمها لها في كل ما تواجهه من حملات وضغوط.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018