سائق شاحنة ايراني يصدم باب السفارة البريطانية في العاصمة طهران

سائق شاحنة ايراني يصدم باب السفارة البريطانية في العاصمة طهران

قام سائق شاحنة ايراني ليلة أمس باصطدام باب السفارة البريطانية في العاصمة الأيرانية طهران مما أدى الى اشتعال الشاحنة وموت سائقها على الفور.

وسائق الشاحنة هو موظف في وزارة الطاقة وعمره 35 عاما وكان يقود شاحنة صغيرة محملة ببراميل الوقود وقد اصطدم بحائط السفارة البريطانية في مكان قريب من البوابة الرئيسية للسفارة ولم يسفر الحادث عن وقوع اصابات لموظفي السفارة.

ويأتي هذا الحادث أياما قليلة بعد قيام مجموعة من الايرانيين بالتظاهر أمام السفارة احتجاجا على الغزو على العراق ورشق السفارة بالحجارة.

وحتى الان لم يعرف فيما اذا كان الحادث عرضيا أم مدبرا، وكان الناطق باسم الحكومة الايرانية عبد الله رمضان زادة قد استبعد ان يكون وراء الحادث دوافع سياسية.