طائرات استطلاع فرنسية وصلت لبنان وتنتظر موافقة الأمم المتحدة للتحليق بدل المقاتلات الإسرائيلية..

طائرات استطلاع فرنسية وصلت لبنان وتنتظر موافقة الأمم المتحدة للتحليق بدل المقاتلات الإسرائيلية..

أعلنت وزارة الدفاع الفرنسية الخميس أن طائرات استطلاع تابعة للجيش الفرنسي التي سبق أن وصلت إلى الأراضي اللبنانية تنتظر موافقة الأمم المتحدة لتستخدمها قوة اليونيفيل في جنوب لبنان.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع جان فرنسوا بورو لوكالة فرانس برس ان "الطائرات جاهزة ويمكن استخدامها في وقت وشيك جدا في حال طلبت الأمم المتحدة وقررت ذلك".

وكانت فرنسا قد أبدت في نهاية تشرين ثاني/نوفمبر الماضي عن "استعدادها" لنشر طائرات استطلاع في جنوب لبنان وتدارست مع إسرائيل فكرة أن تشكل تلك الطائرات ذراعا جويا للقوات الدولية، وان تستبدل الطائرات الحربية الإسرائيلية التي تحلق في المجال الجوي اللبناني، على أن تزود إسرائيل بالمعلومات الإستخبارية.

وقد بادرت فرنسا إلى ذلك من أجل وقف تحليق الطيران الحربي الإسرائيلي في المجال الجوي اللبناني. وجاء الاقتراح الفرنسي بعد سلسلة من الانتهاكات المتكررة للأجواء اللبنانية من قبل المقاتلات الإسرائيلية.

وقال بورو أن "طائرات الاستطلاع انطلقت من تولون (جنوب شرق فرنسا) قبل بضعة أيام ووصلت إلى لبنان" من دون أن يوضح موقعها وعددها. وهذه الطائرات من طراز "اس دي تي آي" وصنعتها مجموعة "ساجيم" ومجهزة بكاميرتين إحداهما تقليدية والثانية تعمل بالأشعة ما تحت الحمراء.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018