كوريا الشمالية تهدد بإسقاط طائرات التجسس الامريكية

كوريا الشمالية تهدد بإسقاط طائرات التجسس الامريكية

قالت كوريا الشمالية إنها ستعاقب الولايات المتحدة وذلك في أعقاب اتهام بيونج يانج لواشنطن بالقيام بتحليق طائرات تجسس على مياهها الإقليمية.

وكانت قيادة سلاح الجو الكوري الشمالي قد اتهمت الولايات المتحدة بالقيام بثلاث طلعات جوية بغرض التجسس في الأسبوع الماضي.

وقالت القيادة إنها تعتقد أن الولايات المتحدة تعد لهجوم، وهددت بأنها ستسقط طائرات التجسس الأمريكية لو استمرت في اختراق السماء الكورية الشمالية.

ويقول مراسلون إن بيونج يانج عادة ما تتهم الولايات المتحدة بالقيام بالتجسس عليها جوا وأن الولايات المتحدة لا تعقب على الاتهامات الكورية.

وفي بيان لها، قالت قيادة سلاح جو الجيش الشعبي الكوري إن طائرة من طراز (أر سي-135) حلقت فوق المياه الإقليمية للبلاد في أيام 6 و8 و10 يونيو/حزيران الحالي.

وأضافت القيادة في بيانها إن الطلعات الجوية الأمريكية هي "مؤشر واضح وصريح لهجوم استباقي" على البلاد من قبل الولايات المتحدة.

وقالت القيادة إن طلعات التجسس هي "انتهاك لسيادة (كوريا الشمالية) وخرق صارخ للقانون الدولي".

وأضافت: "إن قيادة سلاح جو الجيش الشعبي الكوري تحذر امبرياليي الولايات المتحدة من أنها ستعاقب بشدة المعتدين (على سيادتها) لو استمرت الطائرات في اختراق سمائنا من خلال طلعات التجسس".

وقالت القيادة: "عليهم ألا ينسوا مصير طائرة التجسس (إي سي-121) في الستينيات".

وكانت مقاتلات سلاح الجو الكوري الشمالي قد أسقطت طائرة التجسس الأمريكية على الساحل الشرقي من البلاد في عام 1969، ما أسفر عن مقتل جميع طاقمها البالغ عددهم 31 شخصا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018