لافروف : روسيا لن تساوم على كوسوفو أو الدرع الصاروخية

لافروف : روسيا لن تساوم على كوسوفو أو الدرع الصاروخية

قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف يوم الاثنين ان بلاده ليست مستعدة للمساومة على كوسوفو أو خطط واشنطن لانشاء درع صاروخية في أوروبا وان على الغرب أن يفهم ذلك.

وأضاف أن كوسوفو التي تسعى للاستقلال والخطة الامريكية لنشر أجزاء من الدرع الصاروخية في شرق أوروبا بمثابة "خطوط حمراء" ينبغي عدم تخطيها.

وقال لافروف في كلمة الى طلاب معهد موسكو للشؤون الدولية "يجب أن يكون مفهوما أن لدينا خطوطا حمراء.. حيث يكون أمننا القومي أو النظام العالمي مهددا."

وتابع قائلا "روسيا لا تساوم ويجب أن يفهم شركاؤنا هذا."

ولم يذكر لافروف تحديدا ما هو غير مقبول بالنسبة لروسيا فيما يتعلق بكوسوفو أو الدرع الصاروخية أو ما اذا كان هناك مجال لحل وسط.

وتعترض روسيا بقوة على اقتراح يدعمه الغرب لوضع اقليم كوسوفو الصربي على طريق الاستقلال عن بلجراد. وهي تقول انها لن تقبل الا تسوية تدعمها كل من صربيا والغالبية الالبانية في كوسوفو.

أما عن الدرع الصاروخية فتقول واشنطن انها ضرورية للوقاية من أي ضربات صاروخية قد تشنها "دول مارقة" مثل ايران وكوريا الشمالية. لكن روسيا تقول انها تمثل تهديدا لامنها القومي واقترحت خطة بديلة تشمل تبادل موسكو وواشنطن لبيانات أجهزة الرادار لاقامة نظام دفاع صاروخي مشترك

"رويترز"