مسئول بريطاني:بلير (فبرك) الاتهامات حول العراق

مسئول بريطاني:بلير (فبرك) الاتهامات حول العراق

كشف مسئول بريطاني بارز قام بإعداد ملف للحكومة البريطانية عن الخطر الذي تمثله أسلحة الدمار الشامل قبل الحرب إن تونى بلير رئيس الوزراء البريطاني أمر بإعادة كتابة الملف في آخر لحظة ليشمل ادعاء بأن ما بحوزة العراق من أسلحة الدمار الشامل يمكن أن يستخدم في ظرف خمس وأربعين دقيقة .

وأوضح المسئول البريطاني في حديث لراديو لندن اوردته ( قنا ) بأن هذا الافتراض كان إحدى مجموعة ادعاءات أضيفت إلى الملف ضد رغبة أجهزة الاستخبارات التي قالت إن تلك الادعاءات جاءت من مصدر واحد لا تصدقه بالضرورة.

وأشار الراديو إلى أن تصريحات المسئول البريطاني تأتى في وقت يحتدم فيه الجدل من جديد حول أسلحة الدمار الشامل العراقية والتي كانت مبررا أساسيا لشن الحرب على العراق.