مقتل ستةاشخاص في الصومال بانفجار يشتبه بانه استهدف رئيس الوزراء محمد علي جدي

مقتل ستةاشخاص في الصومال بانفجار يشتبه بانه استهدف رئيس الوزراء محمد علي جدي

قالت مصادر طبية وسكان ان ستةأشخاص قُتلوا وأُصيب نحو 20 آخرين في انفجار وقع اليوم الاحد في العاصمة الصومالية مقديشو.

وأضافت المصادر أن الانفجار وقع بالقرب من موكب سيارات يقل رئيس الوزراء محمد علي جدي من مهبط للطائرات الى وسط المدينة في مستهل زيارة للعاصمة التي تسودها الفوضى مشيرين الى أن جدي لم يصب بأذى.

ولم يعرف على الفور سبب الانفجار لكن مسؤولين بالميليشيات قالوا انهم يشتبهون في انه نتج عن لغم ارضي زرع على جانب الطريق.

وهذه ثاني زيارة يقوم بها جدي للعاصمة منذ تعيينه في إطار حكومة اتحادية انتقالية شكلت قبل عام في محادثات للسلام أُجريت في كينيا.

وتمثل الحكومة الاتحادية الانتقالية المحاولة الرابعة عشرة لاقامة حكم مركزي في الصومال منذ الاطاحة بمحمد سياد بري في عام 1991 لكنها تحد صعوبة في بسط سلطتها على زعماء الميليشيات العشائرية الذين لا يزالون يسيطرون على جانب كبير من البلاد.

ويعمل معظم الوزراء انطلاقا من بلدة جوهر الواقعة الى الشمال من مقديشو قائلين ان الاوضاع في العاصمة بالغة الخطورة. ويقيم بعض الوزراء الذين ينتمون لجناح معارض في مقديشو ويسود التوتر العلاقات بين جناحي الحكومة المنقسمة.



#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية