مقتل 10 من جنود الإحتلال الأمريكي في في العراق ..

مقتل 10 من جنود الإحتلال الأمريكي في في العراق ..

اعلن الجيش الأمريكي، اليوم الأربعاء، مقتل عشرة من جنوده في العراق في يوم واحد في أحدث تصاعد للهجمات ضد القوات الأمريكية المحتلة.

ويتزامن ارتفاع عدد القتلى في صفوف القوات الأمريكية في العراق مع اقتراب موعد إجراء انتخابات الكونجرس الأمريكي، الشهر القادم، حيث تحتل قضية حرب العراق أهمية كبرى. وتدهورت شعبية الرئيس الأمريكي جورج بوش بسبب مشاعر الاستياء إزاء الحرب على العراق.

وحذر جيمس ببكر وزير الخارجية الأمريكي الأسبق من انه لا يوجد "حل سحري " للمشكلات العميقة في العراق. ويعمل بيكر على إعداد تقرير حول البدائل الممكنة للسياسة الأمريكية الحالية في العراق.

وقد قتل 68 جنديا أمريكيا على الأقل منذ بداية شهر أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، وهو معدل سيجعل منه الشهر الأكثر دموية للقوات الأمريكية بالعراق، منذ يناير كانون الثاني 2005 ، إذا استمر على نفس الوتيرة. وقتل حتى الآن ما لا يقل عن 2777 جنديا أمريكيا منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة للعراق عام 2003.

وعقب تراجع عدد القتلى إلى 43 في يوليو تموز ارتفع مجددا إلى 65 في أغسطس آب ثم إلى 71 في سبتمبر أيلول.

واصبح تراجع الدعم للحرب في العراق من العقبات الكبرى التي تواجه حزب بوش الجمهوري في نضاله للاحتفاظ بالسيطرة على الكونجرس.

وكان بيكر الذي يشارك في رئاسة مجموعة من الحزبين الجمهوري والديمقراطي عينها الكونجرس لبحث بدائل للسياسة في العراق قد حذر يوم الثلاثاء من توقع "حل سحري " للمشاكل المتفاقمة في العراق. وأضاف بيكر في كلمة ألقاها امام مجلس هيوستون للشؤون العالمية "استطيع أن أقول شيئا أخرا.. لا يوجد حل سحري للوضع في العراق. انه أمر صعب جدا جدا."

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018