منظمات حقوق إنسان تطالب الولايات المتحدة بالكشف عن 39 معتقلاً في سجون سرية..

منظمات حقوق إنسان تطالب الولايات المتحدة بالكشف عن 39 معتقلاً في سجون سرية..

طالب عدد من منظمات حقوق الإنسان الدولية الولايات المتحدة بالكشف عن 39 من المعتقلين سراً، يشبته بأن الولايات المتحدة تعتقلهم في سجون سرية، ويتعرضون للتعذيب. وقامت المنظمات بنشر أسماء المعتقلين الذين اختفت آثارهم، ويشتبه بأن الولايات المتحدة تعتقلهم سراً.

وجاء أنه تم جمع المعلومات بشأن المعتقلين المذكورين من معتقلين سابقين تم إطلاق سراحهم، بالإضافة إلى مصادر في الإدارة الأمريكية وباكستان وأفغانستان واليمن. وبحسب تقرير منظمات حقوق الإنسان فإن المعلومات المتوفرة بشأن بعض الأسرى هي جزئية، لكون الأسرى لم يعرفوا الأسماء الكاملة للمعتقلين المذكورين، في حين المعلومات المتوفرة بشأن 21 معتقلاً تم التأكد منها.

وكانت منظمة "هيومان رايتس ووتش" وأربعة منظمات أخرى قد نشرت أسماء المعتقلين، وتساءلت عن مكان احتجازهم وما حصل لهم منذ اختفائهم.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس الأمريكي، جورج بوش، كان قد اعترف في أيلول/ سبتمبر 2006 بوجود المعتقلات السرية، إلا أنه ادعى في حينه أنه لم يكن بداخلها أي معتقل. وبحسبه فقد تم نقل 14 معتقلاً كانوا بداخلها إلى سجن غوانتانامو من أجل محاكمتهم.

وفي المقابل يؤكد معدو التقرير المذكور أن هذه المعتقلات السرية لا تزال قائمة.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية