مهندس طيران أمريكي متهم بنقل معلومات سرية إلى إسرائيل..

مهندس طيران أمريكي متهم بنقل معلومات سرية إلى إسرائيل..

المهندس الأمريكي الذي يخضع للمحاكمة بتهمة بيع أسرار استخبارية للصين، متهم أيضا بنقل معلومات سرية لإسرائيل. ولا توضح لائحة الاتهام ضد الأمريكي من أصل هندي "نوشيرغواديه" ما هي تلك الأسرار التي نقلها إلى إسرائيل أو الجهة التي سلمها إليها. بالإضافة إلى ذلك توجه إلى تهم بنقل معلومات سرية حول الدفاعات الأمريكية لألمانيا وسويسرا. ودوافع غواديه حسب لائحة الاتهام هي اقتصادية بحت.

عمل جواديه كبروفيسور في علم الطيران في جامعة فردو في إنديانا، ويعتبرمن أبرز المهندسين في الـ20سنة الأخيرة في تطوير أنظمة السلاح والطائرات. ومن ضمن المشاريع التي عمل عليها، عمل في شركة "نورتروب" على تطوير الطائرة المقاتلة "الشبح" بي-2، وعمل بعد ذلك في المختبرات القومية في لوس أنجلوس في نيومكسيكو وهو مركز تطوير الأسلحة النووية الذي صنعت فيه أول قنبلة نووية أمريكية.

وحسب لائحة الاتهام، ساعد غوادية الصين في بناء وتجربة قطع ضرورية لصاروخ موجه متطور معتمدا على العلم والتكنولوجيا التي اكتسبها خلال عمله لصالح أجهزة الأمن الأمريكية. وحسب لائحة الاتهام، سافر غوادية بين سنوات 2003-2005 ست مرات إلى الصين من أجل مساعدة أنظمة الدفاع الصينية في تطوير الصاروخ.

وقد حصل غواديه الذي اعترف بقسم من التهم الموجهة إليه، على مبلغ 2 مليون دولار من الصين مقابل خدماته. وأوضح خبراء أمريكيون أن الضرر الذي لحق بالولايات المتحدة هو كبير جدا وخصوصا لسفن الأسطول الأمريكي التي تعمل على حماية تايوان.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018