وزير خارجية إيران يصد الاتهامات الاسرائيلية

وزير خارجية إيران يصد الاتهامات الاسرائيلية

رفض وزير الخارجية الايراني، كمال خرازي، يوم الاثنين، اتهامات إسرائيل بأن طهران تسعى إلى صنع أسلحة نووية قائلا ان إسرائيل هي التي تمثل خطرا نوويا على المنطقة.

وقال خرازي في مؤتمر صحفي، عقده في جنوب أفريقيا، حيث يعقد اجتماعات دبلوماسية، ان "إسرائيل تريد من خلال تكثيف هجومها على ايران واتهاماتها لها، تبرير ترسانتها النووية". واضاف: "انهم يريدون إظهار أنهم عرضة للتهديد في حين ان مصدر التهديد هو القدرات الاسرائيلية. نحن لا نرى ان تطوير أسلحة نووية يزيد من الامن بل على العكس فاننا نراه تهديدا للامن القومي."

وكان خرازي يرد على تصريحات وزير الخارجية الاسرائيلي سيلفان شالوم للصحفيين بعد اجتماعه مع نظرائه الاوروبيين في بروكسل، يوم الاثنين، وقوله ان "إيران الان تحاول ان تفعل كل شيء كي تحصل على سلاح نووي وهذا لا يهدد الشرق الاوسط فحسب بل يهدد اوروبا والجزء الجنوبي من روسيا."

وقال خرازي ان إيران شرعت في برنامج لانتاج الطاقة النووية لانها تصدر حاليا الجزء الاكبر من انتاجها من النفط الذي يقدر بنحو 3.8 مليون برميل يوميا وتدرك حاجتها إلى ايجاد مصادر بديلة للطاقة نظرا لتناقص الاحتياطيات النفطية وتزايد السكان بسرعة.