وقف إطلاق النار غير مقبول على الولايات المتحدة إذا كان سيعيد الوضع كما كان في السابق..

وقف إطلاق النار غير مقبول على الولايات المتحدة إذا كان سيعيد الوضع كما كان في السابق..

نقل موقع "هآرتس" على الشبكة عن مصادر في واشنطن، أن وزيرة الخارجية الأمريكية، كونداليزا رايس، ستصل المنطقة يوم الأحد القادم. في حين نقل عن مندوب إسرائيل في الأمم المتحدة، داني غيلرمان، أن موعد زيارتها سيكون يوم الجمعة القادم!

وجاء أن جولة رايس، كما يبدو، ستشمل لبنان وإسرائيل. كما جاء أنها ستلتقي وزراء خارجية مصر والأردن والسعودية، ومن المرجح أن اللقاء سيعقد في القاهرة!

وكانت قد صرحت رايس، يوم أمس الثلاثاء، أن" وقف إطلاق النار في الشرق الأوسط سيكون ممكناً فقط في حال حصول تغييرات أساسية فاعلة ذات تأثيرات بعيدة المدى"، وأضافت إن أي تسوية يجب أن تكون بموجب قرار مجلس الأمن 1559.

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقدته في واشنطن، مع وزير الخارجية المصري، أحمد أبو الغيط، رفضت رايس تحديد موعد لزيارتها للشرق الأوسط، وقالت إنها ستصل الشرق الأوسط عندما يتاح ذلك ويكون ضرورياً بعد أن تنضج الشروط!!


وفي السياق، قال الناطق بلسان البيت الأبيض، طوني سنو، في بيان لوسائل الإعلام، مساء أمس، الثلاثاء، إن وقف إطلاق النار غير مقبول على الولايات المتحدة، إذا كان سيعيد الوضع كما كان في السابق!

كما قال سنو إن رئيس الولايات المتحدة، جورج بوش، يعتقد أن "الرئيس السوري، بشار الأسد، لا يعمل بشكل كاف من أجل تحقيق الإستقرار في لبنان".

وطالب سنو إيران وسورية بالضغط على حزب الله.

وبحسب سنو لم يكن هناك أي تنسيق بين الولايات المتحدة وإسرائيل بشأن العدوان الحالي الذي تشنه الأخيرة على لبنان.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018