رئيس المفوضية العليا لحقوق الانسان: العمل مستمر بالعراق رغم التفجير

 رئيس المفوضية العليا لحقوق الانسان: العمل مستمر بالعراق رغم التفجير

قال رئيس المفوضية العليا لحقوق الانسان بالانابة يوم الاربعاء ان وكالته ستواصل العمل في العراق رغم مقتل سيرجيو دي ميلو كبير مبعوثي الامم المتحدة للعراق واخرين في هجوم ببغداد.

وقال برتراند رامشاران في مؤتمر صحفي "الامم المتحدة لا يمكن ارهابها...سيمضي العمل قدما فيما يتعلق بحقوق الانسان في بغداد وبقية العالم."

وقال رامشاران وهو من جايانا "سنكرمه بأن نستمد القوة من موته ونجدد عزمنا على العمل من اجل حماية حقوق الانسان في جميع انحاء العالم لنحيي ذكراه بمزيد من العمل النشط."

وكانت تصريحات رامشاران مماثلة لكلمات الامين العام للامم المتحدة كوفي عنان الذي تعهد في وقت سابق يوم الاربعاء بأن يواصل موظفو الامم المتحدة عملهم في العراق .

وكان رامشاران ينوب عن دي ميلو كرئيس للمفوضية العليا لحقوق الانسان التابعة للامم المتحدة اثناء تواجد دي ميلو البرازيلي الجنسية في العراق في مهمة لمدة اربعة اشهر كرئيس لعمليات الامم المتحدة في العراق.