61% من البريطانيين يعارضون الحرب التي تشنها إسرائيل على لبنان

61% من البريطانيين يعارضون الحرب التي تشنها إسرائيل على لبنان

بين استطلاع للرأي أجرته صحيفة الغارديان البريطانية، ونشر صباح اليوم، أن غالبية الجمهور البريطاني تعارض الحرب التي تشنها إسرائيل على لبنان، على عكس موقف رئيس الحكومة البريطانية، طوني بلير.

وجاء أن 61% من الجمهور البريطاني يعتقدون أن" الرد العسكري الإسرائيلي في لبنان مبالغ فيه"، كما بين الإستطلاع أن 22% فقط يعتقدون أن "الرد الإسرائيلي على هجمات حزب الله متناسب".

وبحسب الإستطلاع الذي أجري على مدى ثلاثة أيام، وشمل عينة مؤلفة من 1001 من البريطانيين البالغين، أن 30% فقط يوافقون على رئيس الحكومة، طوني بلير، وموقف واشنطن، بعدم إدانة إسرائيل!

يشار إلى أن هذا الإستطلاع هو الأول في بريطانيا منذ بدء الحرب على لبنان، ويتركز أساساً على رأي الجمهور بشأن السياسة الخارجية لطوني بلير. وفيما يتعلق بالعلاقات بين الولايات المتحدة وبريطانيا، يتضح من الإستطلاع أن 63% من الجمهور يعتقدون أن العلاقات ذهبت أبعد مما يجب، وأنه على بريطانيا أن تتخذ مواقف أكثر استقلالاً عن الولايات المتحدة!

كما يتضح من الإستطلاع، أن بالمقارنة مع 63% كانوا قد أيدوا الحرب على العراق في نيسان/أبريل 2003، فإن 51% يعتقدون اليوم أن الحرب غير مشروعة، في حين يعتقد 36% أن التواجد البريطاني في العراق يزيد الوضع سوءاً.


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018