اشتون: المحادثات بين القوى الست وايران كانت "مفصلة وجوهرية"

اشتون: المحادثات بين القوى الست وايران كانت "مفصلة وجوهرية"

صرحت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون اليوم الثلاثاء ان المحادثات بين الدول الكبرى وايران حول طموحات ايران النووية كانت "مفصلة وجوهرية" وذلك اثر يومين من المفاوضات في جنيف.

وقالت اشتون التي لعبت دور وسيط في المحادثات "لقد اجرينا يومين من المحادثات المفصلة والجوهرية التي تركزت على البرنامج النووي الايراني وضرورة ان تفي ايران بالتزاماتها الدولية".

واضافت "نعترف بحقوق ايران لكننا نصر على ان تفي بالتزاماتها" مشيرة الى ان الدول الست مستعدة "للبحث عن قواعد مشتركة لمسائل ذات اهتمام مشترك".

واكدت ان المفاوضات ستتواصل في نهاية كانون الثاني/يناير في اسطنبول بتركيا.

وقد اجرى ممثلو الدول الست الكبرى وممثل ايران سعيد جليلي ووزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي محادثات الاثنين والثلاثاء في جنيف للمرة الاولى منذ 14 شهرا.

والدول الست هي الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن (بريطانيا والولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا) الى جانب المانيا.

وعند انتهاء المحادثات قال عضو في الوفد الايراني ان "المفاوضات ستستانف في نهاية كانون الثاني/يناير في اسطنبول لبحث التعاون وايجاد نقاط مشتركة".

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص