الهند تتهم حرس الثورة الإيرانية بهجمات نيودلهي

الهند تتهم حرس الثورة الإيرانية بهجمات نيودلهي

كتبت صحيفة "تايمز أوف إنديا"، اليوم الاثنين، أن تقريرا رسميا للشرطة الهندية يتهم حرس الثورة الإيرانية بالمسؤولية عن عملية نيودلهي ضد هدف إسرائيلي.

وادعى التقرير أن حرس الثورة خططوا في 11 كانون الثاني/ يناير من العام 2011، مع صحافي باسم سيد محمد أحمد كاظمي لمهاجمة دبلوماسيين إسرائيليين في الهند، وذلك في أعقاب اغتيال علماء ذرة إيرانيين.

كما يدعي التقرير أن كاظمي كان على اتصال مع الإيرانيين مدة تصل إلى 10 سنوات، وأن السلطات الهندية طلبت من إيران الحصول على تفاصيل بشأن خمسة متهمين بتنفيذ عملية نيودلهي: قائد المجموعة هوشانغ إفشار وهو بناء إيراني، وصدقت زاده مسعود رجل مبيعات، وسيد علي مهدي أنصادر حارس، ومحمد رضا أبو الجازمي موظف في سلطة المياه في طهران، وعلي أكبر نوروزيشيان مراقب حسابات إيراني.

وبحسب تقرير الشرطة الهندية فإن مسعود كان مسؤول العمليات لهذه المجموعة، وأنه خطط لتنفيذ هجمات في جورجيا وبانكوك ونيودلهي.

تجدر الإشارة إلى أن زوجة ممثل وزارة الأمن الإسرائيلية في الهند قد أصيبت في انفجار عبوة تم إلصاقها بمركبتها.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018