علي أكبر صالحي: إسرائيل في وضع لا يمكنها من تنفيذ تهديداتها لإيران

علي أكبر صالحي: إسرائيل في وضع لا يمكنها من تنفيذ تهديداتها لإيران

 

قال وزير الخارجية الإيراني، علي أكبر صالحي، اليوم الاربعاء، إن اسرائيل ليست في وضع يمكّنُها أن تهدد إيران، مقللا من أهمية التهديدات الاسرائيلية المتكررة لاستهداف بلاده على خلفية الملف النووي الايراني.

وجاءت أقوال صالحي على هامش اجتماع مجلس الوزراء، الذي بين خلاله أن المسؤولين الايرانيين ردوا بشكل مطلوب على هذه التهديدات، مشيرا إلى أن بلاده " دولة واعية ويقظة"، بحسب ما نقلت عنه وكالة "مهر" الإيرانية.

وأضاف: "علينا أخذ أي تهديد على محمل الجد، ولدينا الجاهزية اللازمة للرد عليه، ولكن هذا لا يعني بالضرورة أن تكون هذه التهديدات جادة.. مسؤوليتنا أن نأخذ هذه التهديدات بشكل جاد، ولكن إسرائيل ليست في وضع يمكنها من تنفيذ تهديداتها."

إسرائيل فقدت سمعتها خلال حربيها على غزة ولبنان

وقال: "إذا كانت تريد فعلا ذلك لما أثارت كل هذه الضجة، ومن الواضح أنها تنطوي على جوانب نفسية ودعائية، فإسرائيل التي فقدت سمعتها أثناء حربي 22 يوما (غزة) و33 يوما (لبنان)، تريد أن تهدد دولة عظيمة وكبيرة وتقوم بدور مؤثر على الصعيد الدولي، فمن الواضح أن هذه التهديدات خاوية تمامًا".

وفي ما يتعلق بالتطورات في سوريا وليبيا، قال صالحي: "نحن على اتصال مع سوريا وليبيا، وعلى هذا الصعيد تحدثت بشكل مسهب مع رئيس الوزراء القطري في مكة، وقبل ثلاثة أيام تحدثت مع وزير الخارجية الليبي، ونأمل فيما يتعلق بليبيا أن نسمع أخبارا سارة في المستقبل القريب".

وحول ما إذا قدم المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، الأخضر الابراهيمي، طلبا رسميا لزيارة إيران، عبر وزير الخارجية عن ترحيبه بهذه الزيارة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018