رسوم في فرنسا تسيء للرسول: باريس تغلق سفاراتها في 20 بلدًا، وخارجية إيطاليا تدعو إلى التجريم

رسوم في فرنسا تسيء للرسول: باريس تغلق سفاراتها في 20 بلدًا، وخارجية إيطاليا تدعو إلى التجريم

أعلنت فرنسا، اليوم الأربعاء، قرارها بإغلاق سفاراتها وقنصلياتها ومراكزها الثقافية ومدارسها في 20 بلدا يوم الجمعة المقبل، كإجراء احترازي، بعد نشر صحيفة فرنسية لرسوم كاريكاتورية تسخر من النبي محمد، في الوقت الذي دعا فيه وزير خارجية إيطالية إلى تجريم الإساءة إلى الأديان.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم، ردًّا على سؤال عمّا إذا كانت فرنسا شددت الأمن حول سفاراتها بعد نشر صحيفة "شارلي إيبدو" الساخرة رسوما كاريكاتورية تسخر من النبي محمد، إن وزير الخارجية أعطى صباح اليوم توجيهات بأن يتم اتخاذ إجراءات أمنية احترازية، خاصة في الدول التي قد تقع فيها مشاكل نتيجة نشر الرسوم.

وأضاف أنه سيتم اتخاذ إجراءات احترازية بينها "إغلاق مؤسساتنا في 20 بلدا يوم الجمعة، من سفارات وقنصليات ومراكز ثقافية ومدارس".

وكذلك تم تعزيز أمن السفارات والقنصليات الفرنسية وتوصية الفرنسيين في هذه الدول بعدم القيام بأي مخاطرة، وتفادي التجمعات، وتوصية الموظفين في السفارات والقنصليات باليقظة والحذر.

وقال أيضا إن السلطات الفرنسية ذكّرت السلطات في الدول المعنية بأن عليها ضمان أمن جميع المؤسسات الفرنسية بموجب المعاهدات الدولية.

وزير خارجية إيطاليا يدعو إلى تجريم الإساءة إلى الأديان

وإثر نشر الرسوم الكاريكاتورية الساخرة في الصحيفة الفرنسية، أعلن وزير الخارجية الإيطالي، جوليو تيرسي، اليوم الأربعاء، رفضه السخرية من الأديان، ودعا جميع دول العالم إلى تجريم الإساءة إلى الأديان.

ونقلت وكالة "أنسا" الإيطالية عن تيرسي، قوله اليوم، إن بعض الناس في الغرب مذنبون بـ"إثارة المشاعر بشكل غير مسؤول" من خلال انتهاك "الحساسيات الدينية العميقة التي يجب احترامها".

وأضاف أن "الأديان أساسية، وهي مهمة لمليارات الناس، ولا يجب على أحد أن يسمح لنفسه بالسخرية منها أو التهكم على قيمها".

وشدد على ضرورة ألاّ ينسى أحد أنه من الممكن محاكمة المسيئين إلى الأديان بموجب القانون الجنائي الإيطالي، مضيفًا أنه "يجب أن يكون هذا المبدأ معتمد في جميع دول العالم".

ولم تكد تهدأ الاحتجاجات في العالم الإسلامي بعد الفيلم المسيء للإسلام، حتى قررت صحيفة "شارلي إيبدو" الفرنسية نشر رسوم كاريكاتورية تتهكم على النبي محمد.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018