رفسنجاني يحذر إسرائيل من "الانتحار عسكريًّا" في حال هاجمت إيران

رفسنجاني يحذر إسرائيل من "الانتحار عسكريًّا" في حال هاجمت إيران

 

حذّر رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران، علي أكبر هاشمي رفسنجاني، اليوم الأربعاء، "أدعياء زعامة النظام العالمي الجديد"، كما وصفهم، من مغبة إشعال حرب دينية من إسرائيل، التي حذّرها أيضا من القيام بـ"انتحار عسكري" في حال مهاجمة إيران.

ونقلت قناة "العالم" الإيرانية عن رفسنجاني إشارته في بيان، إلى الظروف التي تشهدها مختلف مناطق العالم حاليا بسبب الإساءة للرسول محمد في فيلم من إنتاج أميركي.

وتعليقا على الفيلم المسيء للنبي والتهديدات الإسرائيلية بمهاجمة المنشآت الإيرانية، خاطب رفسنجاني "أدعياء زعامة النظام العالمي الجديد"، محذرا إيّاهم أولاً من "مغبة قيام شرذمة من المتطرفين الصهاينة الذين لا يجيدون شيئا سوى الإساءة للشخصيات الإلهية والصلحاء، بإشعال فتيل حرب دينية"، وثانيا من أن "يقوم وليدهم غير الشرعي في الكيان الإسرائيلي بانتحار عسكري، لأن صبر إيران له حدود."

الجيش الإيراني: سنردّ بكل حزم وقوّة على أي عدوان

وفي السياق ذاته، قال الجيش الإيراني، اليوم أيضًا، إنه على أهبة الاستعداد للرد بكل قوة وحزم على أي عدوان محتمل على البلاد.

ونقلت قناة "العالم" الإيرانية عن بيان أصدره الجيش الإيراني لمناسبة الذكرى السنوية للحرب العراقية – الإيرانية عام 1980، أن "القوى السلطوية والمستكبرين الذين توجسوا خيفة من هذه الثورة (الإسلامية الإيرانية)، قاموا ومن منطلق شعورهم باليأس بإجراءات مشينة مثل الإساءة المقيتة للنبي الأعظم، وطبعا إن هذا النهج سيؤدي الى زعزعة أركان حكوماتهم اللامشروعة."

وأضاف أن القوات المسلحة "ترصد جميع تحركات الأعداء، ومن خلال تبعيتها لأوامر القيادة الرشيدة سترد بكل قوة وحزم على أي عدوان محتمل."

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018