غيتس: الهجوم الأمريكي أو الإسرائيلي على إيران سيكون كارثيا

غيتس: الهجوم الأمريكي أو الإسرائيلي على إيران سيكون كارثيا

حذر وزير الدفاع الأمريكي السابق روبرت غيتس، مساء اليوم الخميس، من شن هجوم إسرائيلي أو أمريكي على غيران.

وقال غيتس، الذي عين في وزارة الدفاع في عهد الرئيس جورج بوش واستمر في منصبه في إدارة باراك أوباما، إن مثل هذا الهجوم سيجعل تسلح إيران بالسلاح النووي أمرا لا يمكن منعه، وأن الإيرانيين سوف يدفنون المشروع عميقا أكثر في الأرض، ويعملون بسرية أكثر. على حد قوله.

وكان غيتس، الذي كان المعارض الأسياسي للهجوم على إيران خلال إشغاله لمنصبه في البنتاغون، يلقي خطابا في نورثبولاك في ولاية فيرجينا، وأكد مرة أخرى على أنه سواء الولايات المتحدة أم إسرائيل غير قادرتين على تدمير المشروع النووي الإيراني بشكل نهائي.

وقال غيتس إن نتيجة الهجوم الأمريكي أو الإسرائيلي على إيران ستكون كارثية، وستلاحق الولايات المتحدة لأجيال.

وطالب غيتس، في المقابل، بتشديد العقوبات الاقتصادية ضد طهران إلى حد تصل فيه القيادة الإيرانية إلى نتيجة أن المشروع النووي يمس بأمنها.

وقال أيضا إنه يتفهم الخوف الإسرائيلي من السلاح النووي في إيران، ولكن "على واشنطن أن توضح لإسرائيل أنه لا يوجد حوالة مالية مفتوحة لشن هجوم قد يؤدي إلى المس الخطير بالمصالح الحيوية الأمريكية".
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018