الولايات المتحدة: لا معلومات تؤكد وقوع انفجار في بوردو الإيراني

الولايات المتحدة: لا معلومات تؤكد وقوع انفجار في بوردو الإيراني

قال الناطق بلسان البيت الأبيض إن الولايات المتحدة تعتقد أنه لا صحة للأنباء التي تحدثت عن انفجار كبير دمر مفاعل تخصيب اليورانيوم الإيراني في بوردو الأسبوع الماضي.

وبحسب الناطق بلسان البيت الأبيض جي كارني فإنه لا يوجد لدى واشنطن أية معلومات يمكن أن تؤكد صحة هذه الأنباء.

وكان قد ادعى الموقع الإخباري الأمريكي "WND" أن انفجارا وقع في المفاعل على عمق 100 متر تحت سطح الأمر، وتسبب باحتجاز نحو 240 عاملا تحت الأرض. كما نقلت "تايمز" اللندنية عن مصادر إسرائيلية ادعاءها بصحة وقوع الانفجار.

وكان إيران قد نفت صحة الأنباء التي تحدثت عن وقوع الانفجار، صباح أمس، على لسان رئيس لجنة الخارجية والأمن الإيراني علاء الدين بروجردي. وقال إن هذه الأنباء تهدف إلى التأثير على الجولة القادمة من المحادثات بشأن البرنامج النووي الإيراني.

وعلى صلة، قالت الولايات المتحدة إنها لا تملك أية معلومات تؤكد ادعاءات إيران بأنها أرسلت قردا إلى الفضاء بنجاح. وادعت الولايات المتحدة أنه في حال تأكدت صحة هذه الأنباء فإن ذلك يعتبر خرقا لقرار مجلس الأمن.

ونقل عن الناطقة بلسان الخارجية الأمريكية، فكتوريا نولاند قولها إن تطوير صواريخ تطلق إلى الفضاء مرتبط بتطوير صواريخ باليستية بعيدة المدى.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018