هل تلقى وزير الدفاع الأمريكي أموالا من منظمة "أصدقاء حماس"؟!

هل تلقى وزير الدفاع الأمريكي أموالا من منظمة "أصدقاء حماس"؟!

وقع ستة وعشرون نائبا جمهوريا أمريكيا، على رسالة تطالب مرشح الرئيس الأمريكي لتولي مهام وزير الدفاع في الإدارة القادمة، تشاك هيغل، بكشف قائمة كاملة بالمنظمات الأجنبية المتبرعة، والتي تردد اسمه مقرونًا بها في الآونة الأخيرة.

وجاءت الرسالة الجمهورية بعد نشر عدة مواقع إلكترونية أمريكية محسوبة على اليمين الأمريكي، أنباءً تؤكد تلقي هيغل أموالا من منظمة تدعى "أصدقاء حماس".

ورغم أن أحدا لم يستطع حتى اللحظة إثبات هذه الادعاءات، إلا أنه في المقابل لم يصدر نفي رسمي من هيغل أو البيت الأبيض، وفقا لما أوردته اليوم الأحد، صحيفة "معاريف" الإسرائيلية.

ووصف النائب الديمقراطي، ورئيس لجنة القوات المسلحة في الكونغرس الأمريكي، كارل ليفين، الطلب الجمهوري بغير المسبوق، وبأنه يتجاوز بكثير القواعد المرعية المتعلقة بالشفافية، والتي انطبقت على مرشحين سابقين لمنصب وزير الدفاع.

وصد الحزب الجمهوري هجوم النائب الديمقراطي ليفين، حيث قال مصدر في الحزب الجمهوري مطلع على القضية المثارة: "لا يوجد ما هو غير مسبوق في طلبنا من مرشح لتولي منصب وزير الدفاع بالكشف عن المنظمات الأجنبية التي ألقى أمامها خطابات ومحاضرات، وكم تلقى منها مقابل ذلك، وإن حقيقة عدم صدور نفي رسمي حتى الآن يعزز الشكوك حول تلقي هيغل أموالا من منظمات مشكوك فيها."

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018