بريطانيا: مرشح للانتخابات التشريعية يقترح على إسرائيل خطف أوباما

بريطانيا: مرشح للانتخابات التشريعية يقترح على إسرائيل خطف أوباما

استقال مرشح لحزب الاستقلال البريطاني (يوكيب) المشكك في أوروبا للانتخابات التشريعية التي ستجرى في السابع من أيار (مايو) واختير بديل له، بعدما كتب في رسالة على موقع فيسبوك أنه على إسرائيل 'خطف' الرئيس الأمريكي باراك أوباما.

وكان جيريمي زيد يعلق في رسالته التي كتبها الأسبوع الماضي في أوج الاستعدادات للانتخابات على كشف وثائق سرية حول البرنامج النووي السري لإسرائيل.

وكتب زيد 'عندما يغادر أوباما (منصبه) يجب أن يقوم الإسرائيليون بما 'فعلوه مع آيخمان'  ثم سجنه لتسريبه أسرار دولة'.

وأضاف في رسالته 'أخطفوه كما فعلتم مع آيخمان' في إشارة إلى ـدولف آيخمان مجرم الحرب النازي الذي قامت وحدة خاصة إسرائيلية بخطفه في الأرجنتين عام 1960 ثم صدر عليه حكم في إسرائيل.

وارتكب عدد من أعضاء حزب 'يوكيب' المعروف بمواقفه المعادية للهجرة وللوحدة الأوروبية، هفوات واضطر عدد من مرشحيه للاستقالة.

وفي تصريحات لصحيفة ايفنينغ ستاندارد، قال زيد إن استقالته ليست مرتبطة برسالته.

وقال 'انسحبت لأنني سئمت مواجهة هذه الاتهامات. يجب أن أهتم بصحتي والتعليق الذي وضعته بشأن أوباما أدافع عنه بالكامل'.

وقال الحزب إن طبيب الأسنان ريموند شاماش أختير بدلا من زيد لدائرة هندون شمال لندن.

وأوضح ان الحزب علم بوجود الرسالة بعد استقالة زيد.

وأضاف المتحدث باسم يوكيب 'أنه محق في الاستقالة. نحن ننظر إلى المستقبل لا إلى الماضي'.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص