بوكو حرام خطفت نحو 1500 طفل في الكاميرون منذ نهاية 2014

بوكو حرام خطفت نحو 1500 طفل في الكاميرون منذ نهاية 2014
نيجيريون يفرون من بوكو حرام (أ.ف.ب.)

أعلنت المنسقة الإنسانية للأمم المتحدة في الكاميرون، نجاة رشدي، اليوم الخميس أن جماعة بوكو حرام المتطرفة خطفت نحو 1500 طفل منذ نهاية 2014 في الكاميرون وتستخدمهم كمقاتلين أو في أعمال أخرى.

كذلك، اتهمت رشدي في مقابلة مع فرانس برس في جنيف هذه الجماعة الإرهابية باستخدام هؤلاء الأطفال كدروع بشرية خلال المعارك، واصفة ما يقومون به بأنه "غير إنساني".

وبدأت الكاميرون حربها على بوكو حرام في أول أب/أغسطس الماضي. وكانت هجمات هذه الجماعة بدأت تستهدف هذا البلد في تموز/يوليو من العام نفسه، وسرعان ما اتخذت في نهاية العام شكلا عنيفا عبر إحراق قرى واغتيالات وخطف أطفال.

وقالت رشدي إن "المعلومات التي أملكها تفيد (أنه تم خطف) نحو 1500" طفل.

وتستخدم بوكو حرام هؤلاء في نقل خيم أو كميات من المياه وكذلك في القتال في الصفوف الأمامية.

وأضافت المسؤولة الأممية أنه "وفق معلوماتي، استخدم الأطفال كدروع بشرية (...) وكانت أعمارهم تراوح بين ثمانية و12 عاما"، لافتة إلى أن الجنود الكاميرونيين صدموا لاضطرارهم إلى مواجهة أطفال.

وتعرضت بوكو حرام لهزائم كبيرة منذ بدأ جيشا تشاد والنيجر عملية برية في نيجيريا في بداية شباط/فبراير الماضي. وتصدى الجيش الكاميروني للمتمردين على حدود بلاده.

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة