مرشح أميركي يُلمح لإعادة التعذيب إلى التحقيقات الأميركية

مرشح أميركي يُلمح لإعادة التعذيب إلى التحقيقات الأميركية
دونالد ترامب، أكثر مرشحي الرئاسيات إثارة للجدل (أ.ف.ب)

قال الملياردير دونالد ترامب، المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية، الأحد، إنه لا يستبعد إعادة العمل بأسلوب "الإيهام بالغرق" خلال التحقيقات، وذلك ردًا على سؤال حول عمليات التحقيق مع إرهابيين محتملين.

وقال ترامب "حين ترى أشخاصًا يقطعون رؤوس آخرين، فإن الإيهام بالغرق لا يبدو قاسيًا جدًا، ليس لديّ شك في أنه أسلوب ناجع، ليس لدي أدنى شك".

من جهة أخرى، قال ترامب، إن الرئيس الأميركي باراك اوباما، أول رئيس أسود للولايات المتحدة، لم يفعل الكثير من أجل السود في البلاد.

وقال ترامب، في مقابلة مع برنامج "ذيس ويك"، على قناة آي بي سي "اعتقدت أنه سيقوم بعمل رائع للمواطنين الأميركيين من أصول أفريقية، لم يقم بأي شيء؛ هم الآن في حال أسوأ مما كانوا عليه في السابق".

إلى ذلك، أشار المرشح الجمهوري إلى أنه سيكافح من أجل تخفيض الضرائب.

وقال في مقابلة أخرى على شبكة سي بي إس الإخبارية "أقاتل كما لم أفعل من قبل من أجل دفع أقل ما يمكن" من الضرائب.

وأضاف أنه رجل أعمال وككل الأميركيين يحاول دفع أقل قدر ممكن.

وتابع "أنا أكره الطريقة التي تنفق فيها حكومتنا ضرائبنا، وأكره كيف يضيعون أموالنا".

وقال ترامب إنه "ليس لديه مشكلة كبيرة" في الكشف عن عوائده الضريبية، لكنه أضاف "قد أكشف عنها مقابل نشر رسائل البريد الإلكتروني لهيلاري كلينتون".

وكانت هذه إشارة إلى استخدام كلينتون بريدًا الكترونيًا خاصًا عندما كانت وزيرة للخارجية الأميركية في عهد أوباما.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018